فرنسا،موظفة مشرحة تنشر صور الجثث على الإنترنت

0 59

تم فتح تحقيق من قبل النيابة في مدينة ليون الفرنسية بشأن موظفة في هيئة دفن الموتى في مستشفى عام بالمدينة، بسبب اكتشاف قيامها بالتقاط صور للجثث ونشرها على مواقع التواصل الإجتماعي، وفقاً لما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية عن النيابة العامة في المدينة الواقعة جنوبي فرنسا. وتوجهت التهمة للموظفة بـ “التعدي على الخصوصية بالتقاط الصور أو تسجيلها أو نقلها”.

وأوضحت النيابة أن التحقيق تم فتحه بناءً على دعوى قدمتها هيئة “أوسبيس سيفيل دو ليون”، وهي تحتوي على 13 مستشفى، ضد الموظفة التي تعمل في خدمة دفن الموتى في مستشفى كروا روس. وذكر البيان الذي أصدرته الهيئة أنها فتحت تحقيقًا إداريًا مع الموظفة بعد تلقيها بلاغًا بنشرها صور جثث الموتى، معربة عن إدانتها الشديدة لهذا الفعل ووصفته بأنه “تصرف مستنكر وغير مقبول”.

وأشار البيان أن الموظفة التي جرى وقفها عن العمل تخضع لإجراءات تأديبية.

وقالت صحيفة محلية ان الموظفة نشرت على مواقع التوصل صوراً لجثث في قسم خدمات دفن الموتى في المستشفى، قبل أن يقوم مستخدم إنستغرام بكشف اسمها ويعيد نشر بعض الصور داعيا متابعيه إلى الإبلاغ عنها.

ولا يزال سبب قيام الموظفة بنشر صور الجثث على الانترنت غير معروف.

You might also like