مطالبة كويتية بكشف ملابسات خلل أصاب طائرة “كاراكال”

0 81

وجه وزير الدفاع الكويتي الشيخ عبد الله العلي بالعمل على إعداد تقرير مفصل حول الخلل الفني الذي أصاب إحدى طائرات الكاراكال التابعة للقوة الجوية الكويتية الأسبوع الماضي.

وقالت صحيفة “الأنباء” المحلية، اليوم الاثنين، إن توجيهات الوزير الكويتي أكدت ضرورة إيضاح الأسباب الفنية التي أدت إلى وقوع مثل هذا الخلل وما إذا كانت من النوع الاعتيادي أو غير ذلك.

ووفقاً للصحيفة، جاءت توجيهات الوزير العلي “تأكيداً منه على حرص واهتمام وزارة الدفاع بتحقيق أقصى درجات الأمن والسلامة للمحافظة على حياة منتسبيها، وتعزيزاً لمبدأ الشفافية والوضوح في التعامل مع مختلف الحوادث الفنية التي قد تقع في عموم قطاعاتها العسكرية”.

وكانت رئاسة الأركان العامة للجيش الكويتي قالت إنه في صباح الخميس الماضي، وأثناء إحدى الطلعات التدريبية المجدولة المعتادة لطائرات القوة الجوية، “حصل خلل فني بسيط لإحدى طائرات الكاراكال أثناء تحليقها داخل المنطقة التدريبية لقاعدة علي السالم الجوية”.

وأشارت إلى أنه “تم التعامل مع الخلل من قبل طاقم الطائرة حسب الإجراءات المتبعة، وهبوط الطائرة بسلام دون أضرار بشرية أو مادية”.

وأوضحت أن طائرات الكاراكال التابعة للقوة الجوية “تقوم بمهام وواجبات الطيران العملياتية والتدريبية النهارية والليلية بشكل يومي وتلبي جميع طلبات واحتياجات مختلف وزارات ومؤسسات الدولة”.

وأكدت أن معدل عدد ساعات طيرانها تجاوز أكثر من 4070 ساعة طيران منذ دخولها الخدمة.

وكانت الكويت أعلنت، في فبراير 2020، تعليق تسلم طائرات “كاراكال” على خلفية الخلل الذي تعرض له بعضها آنذاك، قبل أن يعلن الجيش الكويتي تسلم الدفعة الأولى من الصفقة في شهر ديسمبر من العام نفسه.

ويحوم العديد من شبهات الفساد حول صفقة مروحيات “كاراكال”، التي أحيلت إلى الهيئة العامة لمكافحة الفساد للتحقيق فيها، في 20 ديسمبر 2017.

You might also like