تحذيرات من تزايد انتهاكات حقوق الإنسان والجريمة المنظمة في سيهانوكفيل

0 87

أثار ارتفاع حالات انتهاك حقوق الانسان بمقاطعة سيهانوكفيل في كمبوديا، مخاوف مراقبين من ظهور الجريمة المنظمة بشكل واضح في البلاد، بعد ورود تقارير تتحدث عن انتشار انتهاكات عمالية جسيمة داخل مشاريع استثمارية تعود لشركات أجنبية في سيهانوكفيل، ما استدعى إطلاق تحذيرات من قبل مختصين للكمبوديين وخاصة الشباب عند البحث عن وظيفة، بضرورة التحقق بعناية عن معايير فرصة العمل للتأكد من أن المنشأة تتبع قانون كمبوديا، يذكر أن وفاة عاملة في كازينو مؤخرا كشف النقاب عن حدوث انتهاك لحقوق الانسان، إضافة إلى إدعاء أشخاص عن حدوث عمليات تهريب للبشر، هذا وزعم مسؤولون من جمعية حقوق الإنسان والتنمية الكمبودية أن الانتهاكات آخذة في الازدياد في سيهانوكفيل عقب وصول المستثمرين إلى المقاطعة، وأضافوا أن المستثمرين يديرون أعمالًا مشبوهة بما في ذلك المقامرة التي كانت محظورة في البلاد من قبل.

 

 

You might also like