رئيس “النواب” الأميركي يهاجم بيان بايدن عن حصانة ترامب.. “جدير بالازدراء”

0 26,408

علّق رئيس مجلس النواب الأميركي، مايك جونسون، الثلاثاء، على بيان الرئيس الأميركي جو بايدن، بعد حكم المحكمة العليا التاريخي الذي اعترف لأول مرة بشكل ما بحصانة الرئيس السابق دونالد ترامب من الملاحقة القضائية.

وردا على سؤال على قناة “فوكس نيوز” Fox News حول تصريحات بايدن، قال رئيس مجلس النواب الأميركي إن بيان بايدن “جدير بالازدراء” و”خطير” متهما الرئيس “بمحاولة تقويض المحكمة العليا”.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس الاثنين، إن حكم المحكمة العليا بشأن الحصانة الرئاسية هو “سابقة خطيرة” يمكن أن تحول الرؤساء إلى ملوك داعيا الشعب الأميركي إلى الاعتراض على ذلك، برفض دونالد ترامب في انتخابات نوفمبر.

وفي تصريحات واضحة ومدروسة من البيت الأبيض، قال بايدن إن قرار المحكمة يعني أن من غير المرجح إلى حد كبير أن يحاكم ترامب في تهمة السعي لإلغاء نتائج انتخابات 2020 قبل التصويت المقرر في الخامس من نوفمبر، وحذر من أن ذلك قد يحول الرؤساء الأميركيين إلى ملوك.

كانت المحكمة العليا الأميركية قد خلصت في وقت سابق يوم الاثنين إلى أنه لا يمكن مقاضاة ترامب على أي تصرفات تدخل ضمن صلاحياته الدستورية كرئيس لكن يمكن مقاضاته على أفعاله الخاصة، وذلك في حكم تاريخي يعترف لأول مرة بشكل ما بحصانة الرئيس من الملاحقة القضائية.

وقال بايدن: “هذه الأمة تأسست على مبدأ أنه لا يوجد ملوك في أميركا. كلنا متساوون أمام القانون. لا أحد، لا أحد فوق القانون. ولا حتى رئيس الولايات المتحدة”.

وقال إن قرار المحكمة يعني أنه لم يعد هناك الآن أي حدود لما يمكن أن يفعله الرئيس.

وأضاف: “إنها سابقة خطيرة، لأن سلطة المنصب لن تكون مقيدة بالقانون بعد الآن.. الحدود الوحيدة سوف يفرضها الرئيس وحده”.

بالمقابل، رحّب ترامب بالقرار، قائلا على شبكته للتواصل الاجتماعي “تروث سوشيال” “إنه انتصار كبير لديمقراطيتنا ودستورنا”.

واعتبر ترامب أنّ “القرار التاريخي الذي أصدرته المحكمة العليا اليوم يجب أن يضع حدا لكل حملات الاضطهاد” التي يقول إنّ بايدن يقودها ضدّه.

You might also like