بعد “هزيمة” المناظرة.. التمرد على ترشح بايدن يظهر للعلن في البيت الأبيض

0 17,565

منذ أن أعلن الرئيس بايدن العام الماضي أنه سيرشح نفسه مرة أخرى، توحدت صفوف دائرته الداخلية وتجاهلت السؤال الواضح عن عمره بالقول لا، لم يكن أكبر من أن يسعى لإعادة انتخابه. وقالوا إن وسائل الإعلام ركزت بشكل غير عادل على عمره. وكان الجمهوريون ينشرون مقاطع فيديو مشوهة إلى حد كبير على وسائل التواصل الاجتماعي مما جعله يبدو أضعف مما هو عليه في الواقع. ثم حدثت المناظرة ، وهو ما يعني أنه انتهت أيام الإنكار في البيت الأبيض وفقا لنيويورك تايمز الأمريكية.

ولم يعد بإمكان المقربين من الرئيس أن يتجاهلوا ببساطة المخاوف بشأن قدرته بعد أدائه غير المستقر في المواجهة التي جرت مساء الخميس مع الرئيس السابق دونالد ترامب.

واعترف بايدن، البالغ من العمر 81 عاماً، بنفسه يوم الجمعة أنه لم يعد شاباً وأنه فقد خطوة في المناظرة، حتى عندما قدم حجة أكثر قوة لنفسه في تجمع حاشد في كارولاينا الشمالية، مما كان عليه في السابق.

واستغل فريق بايدن مصادقة الحلفاء الديمقراطيين مثل الرئيس السابق باراك أوباما والممثل جيمس إي كليبورن من ولاية كارولينا الجنوبية لرفض دعوات الرئيس للتنازل عن الترشيح لمرشح أصغر سنا.

You might also like