الديمقراطيون قلقون من أداء بايدن بالمناظرة.. ورئيس “النواب”: ترامب هو الفائز

0 23,978

عقب انتهاء المناظرة التاريخية بين المرشحيّن الرئاسيين جو بايدن ودونالد ترامب، أعلن رئيس مجلس النواب الأميركي مايك جونسون، الجمعة، أن “مناظرة اليوم أثبتت أهمية انتخاب دونالد ترامب”، مشيراً إلى أن الرئيس السابق هو الفائز في المناظرة التاريخية أمام الرئيس جو بايدن.

وقبلها، أعلن مديرا حملة ترامب سوزي ويلز وكريس لاسيفيتا النصر، قبل أن يقدم الرئيس السابق دونالد ترامب والرئيس جو بايدن كلمتهما الختامية في المناظرة الرئاسية لشبكة “سي إن إن” CNN، وقالا إن الرئيس جو بايدن “أظهر بالضبط لماذا يستحق أن يُطرد”.

وقال ويلز ولاسيفيتا في بيان صحافي: “قدم الرئيس ترامب الليلة أعظم أداء في المناظرة وانتصارًا في التاريخ أمام أكبر جمهور من الناخبين في التاريخ”.

وقالا إن “جو بايدن أظهر من ناحية أخرى بالضبط لماذا يستحق الطرد. فعلى الرغم من قضاء إجازة لمدة أسبوع في كامب ديفيد للتحضير للمناظرة، لم يتمكن بايدن من الدفاع عن سجله الكارثي في الاقتصاد والحدود.

كان أنصار الرئيس الأميركي جو بايدن يأملون أن تؤدي المناظرة التي جرت مساء الخميس بتوقيت الولايات المتحدة، إلى تبديد المخاوف من أن عمر الرجل البالغ 81 عاما لا يسمح له بشغل المنصب لولاية أخرى، لكن صوته الأجش وأداءه المتردد في بعض الأحيان ضد منافسه الجمهوري دونالد ترامب قادا للعكس.

وثارت مخاوف بشأن عمر كل من بايدن وترامب (78 عاما) ولياقتهما البدنية قبل الانتخابات، إلا أن الأمر ينصب بصورة أكبر على بايدن.

وبصوت أجش بسبب إصابته بنزلة برد، بدا بايدن سريعا في حديثه عن بعض النقاط خلال المناظرة وتعثر في بعض الإجابات فيما بدا أقل ثقة في البعض الآخر.

وفي منتصف المناظرة تقريبا، وصفها خبير استراتيجي ديمقراطي عمل في حملة بايدن عام 2020 بأنها “كارثة”.

وأطلق ترامب العنان لوابل من الانتقادات بما في ذلك تكرار معلومات مغلوطة على غرار أن المهاجرين يشنون موجة جرائم وأن الديمقراطيين يدعمون قتل الأطفال.

You might also like