إسرائيل تقصف مبان لحزب الله جنوب لبنان.. وأميركا تحذرها من توسع الحرب

0 1,703

قال الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس إن مقاتلاته قصفت عددا كبيرا من المباني التي وصفها بأنها تستخدم من قبل حزب الله في عيتا الشعب بجنوب لبنان.

ونقلت صحيفة تايمز أوف إسرائيل عن البجيش القول إن بنية تحتية أخرى لحزب الله قصفت في عيناتا أيضا.

في المقابل، قال الجيش إن صافرات الإنذار انطلقت هذا الصباح في بلدات شمال إسرائيل بفعل صاروخ اعتراضي تصدى لهدف اعتبر لاحقا أنه هدف غير دقيق.

وفي اطار التصعيد بين اسرائيل وحزب الله، نقل موقع أكسيوس عن مسؤولين أميركيين قولهم إن إدارة بايدن تشعر بقلق بالغ من أن العنف المتصاعد بين إسرائيل وحزب الله في الأيام الأخيرة سوف يتدهور إلى حرب شاملة.

تقرير أكسيوس قال إن إدارة الارئيس جو بايدن حذرت إسرائيل في الأسابيع الأخيرة من فكرة “حرب محدودة” في لبنان قائلة إن ذلك يعني إمكانية تدخل إيران وغمر لبنان بمسلحين موالين لها من سوريا والعراق وحتى اليمن الذين يرغبون في الانضمام للقتال.

ويقول مسؤولون أميركيون إن إدارة بايدن تحاول احتواء القتال بين إسرائيل وحزب الله قدر الإمكان بينما تعمل على تأمين اتفاق لوقف إطلاق النار للرهائن في غزة.

من جهتها نقلت هآرتس عن مصادر بالجيش الإسرائيلي أن الحكومة لم تقرر بعد إطلاق عملية عسكرية موسعة ضد حزب الله بلبنان وتُفضّل مواصلة استهداف قياديين كبار بالحزب.

وبحسب هآرتس لا يتوقع الجيش الإسرائيلي أن يصل انتقام حزب الله إلى مدينة حيفا شمال إسرائيل. وعلى المقلب الآخر توعد حزب الله بزيادة عملياته “كمّاً ونوعاً” ضد اسرائيل بعد مقتل طالب عبدالله أحد كبار قيادييه.

هذا وهاجم وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير ، رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، بشأن التطوارت على الجبهة الشمالية.

ورأى في منشور عبر منصة إكس ، أن نتنياهو ما زال يجري مشاورات أمنية على تهديدات حزب الله ، منتقداً عدم الرد على أكثر من 200 صاروخ أطلقها الحزب خلال الساعات الماضية.

You might also like