فضيحة ثانية تضرب ألمانيا.. اختراق 6 آلاف اجتماع أمني للجيش

0 1,814

لم يمض شهران على الفضيحة الأولى التي هزت الجيش الألماني إثر تسريب معلومات عن اجتماع أمني سري، حتى ضربت فضيحة ثانية القوات المسلحة.

فقد أتاح خرق أمني معلومات الوصول إلى معلومات تتعلق بانعقاد ما لا يقل عن ستة آلاف اجتماع للجيش الألماني على منصة “ويبيكس” المخصصة للمؤتمرات عبر الفيديو.

ومكن هذا الاختراق الوصول إلى اسم الشخص الذي يوجّه عبر “ويبيكس” دعوات إلى اجتماعات مهمة للجيش وإلى معلومات أخرى مثل الوقت والتاريخ، حسب ما أفاد موقع “تسايت أونلاين” الألماني أمس السبت.

لا كلمة مرور حتى

كما مكن العثور على أكثر من ستة آلاف اجتماع عبر الإنترنت”، بعضها مصنّف على أنه سرّي ويتناول مواضيع بينها على سبيل المثال صواريخ من طراز “تاوروس” الطويلة المدى التي تطالب بها أوكرانيا أو موضوع “ساحة المعركة الرقمية”.

إضافة إلى ذلك، كان من السهل التعرف إلى غرف الاجتماعات الافتراضية المخصصة لأعضاء الجيش الألماني البالغ عددهم 248 ألفا، وذلك بفضل التصميم الإلكتروني الضعيف الذي يفتقر حتى إلى الحماية بكلمة مرور.

دبابة ألمانية (أرشيفية- رويترز)
دبابة ألمانية (أرشيفية- رويترز)

كشف غرفة قائد القوات الجوية

كذلك عثر، من بين أمور أخرى، على غرفة الاجتماعات الرقمية الخاصة بقائد القوات الجوية الألمانية إينغو غيرهارتز.

يشار إلى أن اسم غيرهارتز كان ذكر في مارس الماضي أيضا، عندما سُرِّبت محادثة سرّية بين ضباط رفيعي المستوى في الجيش الألماني، إذ كان من بين عسكريّين يُزعم أنهم لم يستخدموا الخط المشفر المطلوب على “ويبيكس”.

موقف محرج

وتسبب اعتراض أجهزة الاستخبارات الروسية لتلك المحادثة في فضيحة حينها في ألمانيا، ما وضع البلاد في موقف محرج أمام حلفائها.

أما الأخطر في تلك المسألة فيكمن بأن الجيش الألماني لم يعلم بالاختراق الأمني، إلا بعد أسئلة وجّهها صحافيّون، حسب موقع “تسايت أونلاين”

بينما أكد متحدث باسم الجيش الألماني لاحقا لوكالة فرانس برس أنه كانت هناك ثغرة في مواقع “ويبيكس” التابعة للجيش، لكن بمجرد التنبه إلى وجودها، تم العمل على تصحيحها في غضون 24 ساعة.

You might also like