بالتفصيل.. 48 ساعة للرد على مقترح أميركي لهدنة في غزة

0 2,779

بعدما كشف مصدر مصري رفيع المستوى عن إحراز تقدم كبير في المباحثات الجارية بالعاصمة القاهرة حول صفقة تبادل المحتجزين ووقف إطلاق النار في قطاع غزة المحاصر، مؤكداً أنه جرى التوافق على المحاور الأساسية بين جميع الأطراف، جدّ جديد على الملف.

تفاصيل الطرح الأميركي

فقد أعلن مصدر عربي آخر، اليوم الاثنين، عن أن الولايات المتحدة تسعى لإلزام حركة حماس وإسرائيل بالتوصل إلى هدنة خلال بضعة أيام في المحادثات المستمرة.

وأضاف أن الولايات المتحدة طلبت من مصر وقطر الضغط على حماس، بينما تضغط واشنطن على إسرائيل للتوصل لاتفاق لتبادل المحتجزين وهدنة مدتها 6 أسابيع، وفقاً لوكالة أنباء العالم العربي (AWP).

كما تابع أن الطرح الأميركي في مفاوضات إسرائيل وحماس يشمل أعداد وطريقة عودة النازحين جنوباً إلى شمال غزة، وعدد الأسرى الذين سيفرج عنهم من الجانبين.

وتابع أن الطرح الأميركي في مفاوضات إسرائيل وحماس يشمل أعداد وطريقة عودة النازحين جنوبا إلى شمال غزة، وعدد الأسرى الذين سيفرج عنهم من الجانبين، إضافة إلى مقترح يتعلق بساعات وقف تحليق طائرات الاستطلاع ووقف القتال.

كذلك يشمل مقترحا يخص ساعات وقف تحليق طائرات الاستطلاع ووقف القتال والبدء بالتفاوض حول المرحلتين الثانية والثالثة من التهدئة أثناء تنفيذ المرحلة الأولى.

وأكد أن الانسحاب الإسرائيلي من مراكز المدن سيستمر خلال الهدنة، مشيرا إلى أن من المتوقع الإعلان عن تفاصيل الطرح الأميركي خلال الساعات القادمة.

في حين أعلنت مصادر إسرائيلية أن تل أبيب ترى المقترح الأميركي إيجابياً، وتنظر موافقة حركة حماس للرد عليه.

جاء ذلك بعدما ذكر مصدر رفيع المستوى أن تقدما كبيرا تحقق في مباحثات صفقة تبادل المحتجزين ووقف إطلاق النار في قطاع غزة، وأنه جرى التوافق على المحاور الأساسية بين جميع الأطراف.

وقال إن جولة المفاوضات بالقاهرة تشهد تقدما كبيرا في تقريب وجهات النظر، لافتاً إلى تأكيد مصر على استمرار جهود الوصول لاتفاق مع تقدم ملحوظ في التوافق حول العديد من النقاط الخلافية.

وأوضح أن وفدي قطر وحركة حماس غادرا القاهرة عقب المحادثات، وسيعودان خلال يومين للتوافق على بنود الاتفاق النهائي، بينما سيغادر الوفدان الأميركي والإسرائيلي خلال ساعات مع استمرار المشاورات بشأن الاتفاق خلال اليومين القادمين.

You might also like