“هاتريك” لمبابي في فوز ساحق على مونبلييه في بطولة فرنسا

0 45

قاد النجم كيليان مبابي فريقه باريس سان جرمان حامل اللقب إلى فوز ساحق على حساب مضيفه مونبلييه 6-2 الأحد بعد أن أحرز ثلاثية “هاتريك” وتمريرة حاسمة، ذلك ضمن المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وشارك مبابي أساسيا في المواجهة التي سجّل فيها ثلاثية (22 و50 و63) رافعا رصيده إلى 24 هدفا في صدارة هدّافي “ليغ 1” فيما أضاف البرتغالي فيتينيا (14) والكوري الجنوبي لي كانغ-إن (53) والبرتغالي نونو مينديش (89) أهداف فريقهم الثلاثة الأخرى.

وسجّل للخاسر هدفيه أرنو نوردين (30) وتيجي سافانييه (45+2 ركلة جزاء).

ورفع سان جرمان رصيده في صدارة الترتيب إلى 59 بفارق شاسع هو 12 نقطة عن بريست الثاني.

وكان المدرب الإسباني لويس أنريكي عمد في الآونة الأخيرة إلى عدم الزجّ بنجمه مبابي أساسيا في العديد من المباريات وذلك استعدادا لرحيله في نهاية الموسم.

إلا أنّ الأخير كان أساسيا أيضا خلال اللقاء الذي فاز به سان جرمان على نيس (3-1) وضمن من خلاله التأهل إلى نصف نهائي كأس فرنسا.

وقال إنريكي بعد المباراة “مبابي كان استثنائيا. نحن بحاجة إلى الاستفادة القصوى من وجوده، بقدر ما نستطيع، وعندما لا نتمكن من الاستمتاع بوجوده، سيتعين علينا رفع مستوانا”.

ومن ناحية أخرى، بقيَ بريست في وصافة الدوري على الرغم من تعادله مع ضيفه ليل 1-1، وذلك بعدما أهدر ملاحقه موناكو الفوز على ضيفه لوريان وتعادل معه 2-2.

وتقدم ليل بالهدف الخامس عشر لمهاجمه الكندي جوناثان ديفيد (67)، وأدرك بريست التعادل بفضل مهاجمه الأوروغوياني مارتن ساتريانو (79).

وهو الهدف الـ22 لديفيد (24 عاما) في مختلف المسابقات هذا الموسم، والعاشر في مبارياته التسع الأخيرة في الدوري.

ورفع بريست رصيده إلى 47 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطة عن موناكو.

من ناحيته، رفع ليل الذي تعادل للمباراة الثالثة تواليا في مختلف المسابقات رصيده إلى 43 نقطة في المركز الرابع الذي استعاده بفارق الأهداف عن نيس الفائز على مضيفه لنس 3-1 السبت.

وكان ليل بلغ الدور ربع النهائي لأحدى المسابقات الأوروبية للمرة الأولى في تاريخه بحجز مقعده في مسابقة كونفرنس ليغ بعد فوزه على شتورم غراتس النمساوي بإجمالي المباراتين 4-1، حيث سيقابل أستون فيلا الإنجليزي.

وأهدر موناكو فرصة الارتقاء إلى الوصافة والفوز مكتفيا بالتعادل مع ضيفه لوريان 2-2.

وبعد تأخّره المبكر بهدف ويلفرد سينغو بالخطأ في مرماه (1)، قلب الطاولة بهدفين عبر السنغالي فورموز ميندي بالخطأ في مرمى فريقه أيضا (27) ويوسف فوفانا (60).

وتلقى موناكو ضربة أولى بعد طرد السويسري دينيس زكريا ببطاقة صفراء ثانية (81)، فلعب منقوصا حتّى الدقيقة 89، حين طُرد البنيني أيغيون توسين من الطرف الآخر.

لكنّ الطرد لم يؤثّر على لوريان الذي تمكّن من معادلة النتيجة عبر تيموي باكايوكو (90+4).

وبقيَ موناكو ثالثا بـ46 نقطة، فيما رفع لوريان رصيده إلى 26 نقطة في المركز الخامس عشر، بفارق نقطة عن نانت المهدد بالهبوط.

مرسيليا يسقط

وسقط مرسيليا أمام مضيفه رين بثنائية نظيفة في أول خسارة للفريق ضمن الدوري بعد ثلاثة انتصارات.

سجّل مارتن تيرييه (21) وبنجامان بوريجو (78) للفائز.

وهذه الخسارة الثانية تواليا لمرسيليا في جميع المسابقات بعد سقوطه أمام فياريال 1-3 في إياب ثمن نهائي الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”، علماً أنه تأهّل بعد فوزه 4-0 ذهابا.

وتجمّد رصيد الفريق الجنوبي عند 39 نقطة في المركز السابع بفارق الأهداف فقط عن رين.

وتغلّب رينس على ضيفه الجريح متز 2-1.

وافتتح العاجي عمر دياكيتي التسجيل لرينس (3) وعادل آرثر أتا (14) لمتز، قبل أن يضيف الياباني جونيا إيتو الثاني لأصحاب الضيافة (79).

وجمع رينس نقطته الـ38 متقدما إلى المركز الثامن، فيما تجمّد رصيد متز عند النقطة 23 في المركز قبل الأخير.

بدوره حقق كليرمون فيران فوزا مهما على ضيفه لوهافر 2-1.

ويدين كليرمون للنمساوي محمد شام الذي سجّل الهدفين (12 و45+4 من ركلة جزاء)، فيما سجّل الغاني أندريه أيو هدف لوهافر الوحيد (45+1).

وشهدت المباراة طرد الكوسوفي إلباسان راشاني من جانب أصحاب الأرض (30)، والتونسي أسامة ترغلين (66).

وهذا الفوز الأوّل لكليرمون بعد ثماني مباريات في جميع المسابقات، تحديدا منذ 14 كانون الثاني، لكنّه بقي في المركز الأخير بـ20 نقطة.

في المقابل توقّف رصيد لوهافر عند 27 نقطة في المركز الثالث عشر.

You might also like