فلكي كويتي أثار جدلاً حول رمضان.. “لن أرد على الذباب”

0 4,470

بعدما أثار الفلكي الكويتي عادل السعدون الجدل خلال اليومين الماضيين، إثر تأكيده وبشكل قاطع استحالة رؤية الهلال، وأن أول أيام شهر رمضان، سيكون في 12 مارس، تمسك برأيه.

فعلى الرغم من إعلان عشرات البلدان العربية حول العالم غرة رمضان، اليوم الاثنين، فإنه أبى التراجع، مشدداً على أن ما قاله “علم بحت”.

“متنمرون وذباب”

ما أثار موجة ثانية من الجدل بين متابعيه على مواقع التواصل. ففي حين اعتبر بعض المغردين على منصة إكس أن ما قدمه وشرحه سابقاً منطقي وعلمي، رأى آخرون أنه مجرد معاندة.

في حين اكتفى الفلكي مساء أمس بالتغريد على حسابه في إكس، قائلا: “بمناسبة دخول الشهر الكريم الاثنين سأتوقف عن الرد على المتنمرين”.

هلال مضان - آيستوك
هلال مضان – آيستوك

كما وصف من شن عليه الهجمات والانتقادات بـ “الذباب الإلكتروني”.

وكان السعدون جزم الأحد الماضي أن رمضان الثلاثاء، وشرح في تغريدة حينها السبب، كاتباً: “رمضان المبارك 11 مارس فلكياً و12 مارس حسب الرؤية الشرعية..”. وأضاف “يولد هلال شهر رمضان يوم الأحد 29 شعبان 1445 الموافق 10 مارس 2024 في الساعة 12 ظهرا وبالتالي من الاستحالة رؤيته في نفس المساء لا بالعين المجردة ولا بالمنظار”.

إلى ذلك، أكد أن “رؤية الهلال ستتم مساء 11 مارس لتكون غرة رمضان حسب الرؤية الشرعية 12 مارس”.

إلا أن حساباته هذه لم تطابق حسابات ورؤية العديد من الدول العربية والإسلامية الكبرى أمس الأحد.

You might also like