هدد عشرات السفن.. تفاصيل هجوم الحوثي المعقد بالبحر الأحمر

0 9,200

في هجوم هو الـ 27 في سلسلة الاعتداءات الحوثية على السفن التجارية في البحر الأحمر، شنت جماعة الحوثي اليمنية عملية معقدة على عشرات السفن، أمس الثلاثاء.

ففي بيان مفصل، كشفت القيادة المركزية الأميركية، اليوم الأربعاء، كيف تمكنت طائراتها بمعاونة قوات تحالف (حارس الازدهار) من إسقاط 18 طائرة مسيّرة وصاروخين من نوع كروز مضادين للسفن، بالإضافة إلى صاروخ باليستي مضاد للسفن في التصدي لهجوم بحري حوثي أمس.

كما وصفت الهجوم الذي يحمل الرقم 27 في سلسلة الهجمات التي تستهدف حركة الملاحة في جنوب البحر الأحمر منذ إعلان الحوثيين منع السفن التي تحمل بضائع لإسرائيل من المرور في 19 نوفمبر تشرين الثاني، بأنه “معقد بطائرات مسيرة وصواريخ كروز مضادة للسفن وصاروخ باليستي مضاد للسفن”.

إلا أنها أكدت أنه لم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات أو أضرار في هجوم الحوثيين المشار إليه.

50 سفينة كانت بالمكان

في حين رأى مسؤولون عسكريون أميركيون أنه ربما كان أكبر هجمات الجماعة وأكثرها تعقيدا ضد السفن التجارية في البحر الأحمر.

كما كشف مسؤولان عسكريان أميركيان لشبكة “إن.بي.سي” أن نحو 50 سفينة تجارية كانت موجودة في منطقة الهجوم بالبحر.

وأوضح مسؤول عسكري أميركي أن التحالف نشر 4 سفن حربية في منطقة هجوم الحوثيين.

فيما أكد أن أي مشاركة لسفن حربية إيرانية لم ترصد في الموقع.

هجمات سابقة

ومنذ تفجر الحرب في قطاع غزة يوم السابع من أكتوبر 2023، بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل، شن الحوثيون عشرات الهجمات ضد سفن تجارية متجهة نحو إسرائيل أو تعود ملكيتها لإسرائيل، بحسب زعمهم، معلنين أن خطواتهم هذه تأتي مؤازرة للقطاع الفلسطيني المحاصر واحتجاجاً على الحرب.

فقد سجل منذ 19 نوفمبر الماضي (2023) عشرات الهجمات الحوثية في هذا الممر المائي المهم عالمياً.

من هجوم حوثي سابق بالبحر الأحمر(أرشيفية- أسوشييتد برس)
من هجوم حوثي سابق بالبحر الأحمر(أرشيفية- أسوشييتد برس)

كما تعهد الحوثيون بمواصلة الهجمات إلى أن توقف إسرائيل غاراتها العنيفة على غزة، وحذروا من أنهم سيهاجمون السفن الحربية الأميركية إذا تعرضوا للاستهداف.

ما دفع الولايات المتحدة إلى الإعلان يوم 18 ديسمبر، عن تأسيس تحالف عسكري بحري متعدد الجنسيات، تحت اسم “حارس الازدهار” بهدف التصدي لتلك الهجمات التي تستهدف سلامة الملاحة البحرية الدولية.

أتت تلك الخطوة الأميركية وسط توتر إقليمي عام جراء حرب غزة واستنفار العديد من المجموعات المسلحة في عدة بلدان، لاسيما في العراق وسوريا، حيث سجلت عدة هجمات على قواعد أميركية من قبل فصائل مسلحة موالية لإيران، فضلا عن استنفار حزب الله في لبنان بمواجهة القوات الإسرائيلية.

You might also like