هجوم جديد بمسيّرة على قاعدة تضم قوات أميركية في العراق

0 31

أفاد مصدر بالجيش العراقي لوكالة رويترز بأن الأنظمة الدفاعية الجوية أسقطت اليوم الاثنين، طائرة مسلحة مسيرة فوق قاعدة عين الأسد، التي تستضيف قوات أميركية، وقوات دولية غرب العراق.

وأضاف المصدر أن الهجوم لم يتسبب في سقوط قتلى أو أضرار، وهو الثاني خلال ساعات بعد إسقاط مسيّرة فوق مطار أربيل في شمال العراق، حيث تتمركز قوات أميركية ودولية أخرى.

ومنذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تعرضت قاعدة عين الأسد لسلسلة من الهجمات بالمسيّرات والصواريخ.

والأسبوع الماضي، تعرضت قاعدة عسكرية تضم قوات أميركية قرب مطار أربيل الدولي بإقليم كردستان العراق لهجوم بطائرة مسيرة مفخخة، خلّف إصابات وعطّل العمل في المطار، وفقا لما أعلنه الجيش العراقي.

وتوفر الولايات المتحدة دعما عسكريا وغطاء سياسيا للاحتلال الإسرائيلي طيلة عدوانه المستمر على غزة.

وعادة ما تتبنى “المقاومة الإسلامية في العراق” العديد من الهجمات التي تستهدف قاعدة عين الأسد، وكذلك تل البيدر شمالي سوريا وقاعدة التنف جنوبها، كما أعلنت سابقا قصف هدف في إيلات على البحر الأحمر، ومنصة غاز إسرائيلية في البحر المتوسط.

You might also like