فيضانات تجتاح مناطق واسعة في بريطانيا

0 36

تعرضت مناطق واسعة من وسط وجنوب بريطانيا لفيضانات، مع توقعات بهطول أمطار غزيرة، فيما ارتفع منسوب نهر ترينت، وتسببت الظروف الجوية في غرق قارب حفلات في نهر التيمز.

ونقلت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، عن مسؤولين، أنه جرى إبلاغ السكان الذين يعيشون في نوتنغهام وسط البلاد، بالاستعداد لإخلاء منازلهم، في ظل الارتفاع الكبير لمنسوب نهر ترينت.

وأشار مجلس مقاطعة نوتنغهام إلى أن التوقعات كشفت أن ارتفاع منسوب المياه على طول نهر ترينت اقتربت “من أعلى مستوياتها المسجلة عام 2000”.

وفي العاصمة لندن، غرق قارب حفلات في نهر التيمز، وقال ملاكه إن ذلك يعود على الأرجح إلى “الظروف الجوية”. فيما صرح جهاز خفر السواحل أنه “ستتم محاسبة الجميع”، فيما يتعلق بالحادث.

وحذرت السلطات من استمرار هطول الأمطار بغزارة في جنوب بريطانيا، ولفتت خدمات السكك الحديدية في رسائل إلى الركاب، إلى أنه من المحتمل حدوث تأخير أو إلغاء لقطارات بسبب الظروف الجوية الصعبة.

ومن المتوقع أن تتجه الأمطار الغزيرة إلى الشمال الشرقي قادمة من الجنوب، مع احتمالية عزل مجتمعات بسبب الفيضانات.

ويأتي ذلك بعدما ضربت العاصفة “هينك” المملكة المتحدة برياح قوية وأمطار، وباتت هناك مناطق معرضة بشدة لحدوث فيضانات.

وتسببت العاصفة “هينك” بهطول أمطار غزيرة في إنكلترا وويلز، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي وتعطل حركة السفر بالقطارات وإغلاق الطرق الرئيسية، نتيجة الفيضانات.

وسقطت الأشجار في الشوارع وعلى الطرق وخطوط السكك الحديدية، مما أسفر عن مقتل سائق سيارة في جنوب غرب البلاد، وفق رويترز.

You might also like