السعودية تتصدر المنطقة في قطاع الاستثمار الجريء

0 30

تصدرت السعودية دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، للمرة الأولى، من حيث إجمالي قيمة الاستثمار الجريء في عام 2023، حسب منصة “ماغنيت” المتخصصة في إصدار بيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة بالمنطقة.

وأكدت البيانات الصادرة عن ماغنيت أن المملكة استحوذت على الحصة الكبرى، التي بلغت 52% من إجمالي الاستثمار الجريء بالمنطقة في 2023 مقارنة بـ31% في عام 2022.

والاستثمار الجريء (يطلق عليه أيضا “الاستثمار المغامر” أو “رأس المال المجازف)، هو شكل من أشكال التمويل الذي يوفر الأموال للشركات الناشئة التي لديها إمكانات نمو عالية في المراحل المبكرة، في مقابل الحصول على حصة من الملكية.

وتعتمد الشركات الناشئة ورواد الأعمال على الاستثمارات الجريئة كمصدر تمويل مهم. ولا يأخذ الاستثمار الجريء دائما شكلا نقديا، بل يمكن أن يكون على شكل خبرة فنية أو إدارية. وعادة ما يتم تخصيص الاستثمار الجريء لشركات صغيرة ذات إمكانات نمو استثنائية، أو شركات نمت بسرعة وتستعد لمواصلة التوسع.

وحققت المملكة نموا في إجمالي الاستثمار الجريء بنسبة بلغت 33% في عام 2023 مقارنة بعام 2022، مما يؤكد جاذبية السوق السعودي، ويعزز بيئتها التنافسية، ويرسخ قوة اقتصاد المملكة كونه أكبر اقتصاد بالمنطقة، ومكانتها الرائدة بصفتها من دول مجموعة الـ20.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، اليوم الاثنين، عن الرئيس التنفيذي عضو مجلس إدارة شركة “إس في سي” الاستثمارية السعودية نبيل بن عبد القادر كوشك قوله “إن تصدر المملكة لمشهد الاستثمار الجريء في المنطقة يأتي نتيجة الحراك الاقتصادي والاستثماري الذي تشهده المملكة”.

وأضاف أن الحراك جاء عبر “إطلاق العديد من المبادرات الحكومية المحفزة لمنظومة الاستثمار الجريء والشركات الناشئة في إطار رؤية المملكة 2030، وتطوير البيئة التشريعية والتنظيمية للمنظومة، بالإضافة إلى ظهور أعداد متزايدة من المستثمرين الفاعلين من القطاع الخاص ورواد الأعمال المبتكرين”.

وقال “فخورون بأن إستراتيجية “إس في سي” أسهمت في تطوير منظومة الاستثمار الجريء في المملكة، حيث كانت المملكة تحتل المرتبة الرابعة على مستوى المنطقة من حيث قيمة الاستثمار الجريء عام 2018، لتتصدر دول المنطقة في 2023″.

ولفت إلى أن “منظومة الاستثمار الجريء في المملكة شهدت تضاعُف إجمالي المبالغ المستثمرة في الشركات الناشئة 21 مرة في 2023 بالمقارنة مع عام 2018 الذي تأسست وانطلقت فيه أعمال (إس في سي)”.

يذكر أن “إس في سي” هي شركة استثمارية تأسست عام 2018، وهي تابعة لبنك المنشآت الصغيرة والمتوسطة، أحد البنوك التنموية التابعة لصندوق التنمية الوطني، وتهدف إلى تحفيز واستدامة تمويل الشركات الناشئة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

You might also like