مسؤول بالفيدرالي: الخطوة التالية ستكون خفض الفائدة

0 30

قال باتريك هاركر رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا، إنه لا يزال يعارض أي زيادات أخرى في أسعار الفائدة من مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، وأشار إلى وجود انفتاح على خفض تكاليف الاقتراض قصير الأجل لكن ليس قريبا.

وقال هاركر لمحطة إذاعية في فيلادلفيا “لقد كنت في معسكر الإبقاء على أسعار الفائدة كما هي لفترة من الوقت، ودعونا نرى ماذا سيحدث مع مرور الوقت، لسنا بحاجة إلى رفع أسعار الفائدة بعد الآن”.

لكنه أضاف أنه بالنظر إلى المستقبل “فمن المهم أن نبدأ في خفض أسعار الفائدة”، وتابع “ليس علينا أن نفعل ذلك بسرعة كبيرة، ولن نفعل ذلك على الفور، سيستغرق الأمر بعض الوقت”.

وأبقى بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، أسعار الفائدة دون تغيير، في اجتماعه في ديسمبر الجاري، وذلك للمرة الثالثة على التوالي، لتظل عند مستوى يتراوح بين 5.25 و5.5 بالمئة، وهو الأعلى منذ 22 عاما.

وأشار الفيدرالي في توقعات اقتصادية جديدة إلى أن التشديد التاريخي للسياسة النقدية الأميركية بلغ نهايته وأن تكاليف الاقتراض ستنخفض في 2024، حيث توقع انخفاضا بمقدار 75 نقطة أساس خلال العام المقبل.

وفي سياق منفصل، ارتفع مؤشر ثقة المستهلك الأميركي بأكثر مما هو متوقع في ديسمبر وسط تفاؤل بشأن سوق العمل مما قد يساهم في دعم الاقتصاد أوائل العام المقبل.

وقالت منظمة كونفرنس بورد إن مؤشر ثقة المستهلك بلغ 110.7 هذا الشهر ارتفاعا من الرقم المعدل بالخفض 101.0 في نوفمبر.

You might also like