النفط يرتفع قبيل قرارات الفائدة وشكوك حول خفض إمدادات أوبك+

0 1,757

ارتفعت أسعار النفط بشكل طفيف، في تعاملات الثلاثاء المبكرة، قبيل الإعلان عن قرارات هامة بشأن سياسات أسعار الفائدة وبيانات التضخم، ووسط شكوك في أن تخفيضات الإنتاج من قبل أوبك+ العام المقبل ستعوض فائض المعروض من الخام وضعف نمو الطلب على الوقود.

بحلول الساعة 0337 بتوقيت غرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم فبراير بواقع 0.33 بالمئة إلى 76.28 دولار للبرميل، في حين ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم يناير 28 سنتا ما يعادل 0.38 بالمئة إلى 71.59 دولار للبرميل.

وجرت تسوية كلا العقدين على ارتفاع طفيف الاثنين، إذ ارتفع خام برنت 19 سنتا إلى 76.03 دولارا للبرميل وارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسعة سنتات إلى 71.32 دولارا.

تعهدت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، بخفض 2.2 مليون برميل يوميا في الربع الأول من 2024.

لكن المستثمرين ما زالوا متشككين في أن إجمالي العرض سينخفض، إذ من المتوقع أن يؤدي نمو الإنتاج في الدول غير الأعضاء في أوبك إلى فائض في العرض العام المقبل.

وقال محللون من إيه.إن.زد للأبحاث في مذكرة “النمو في نشاط النفط الصخري بالولايات المتحدة لا يزال مفاجئا، في حين أن الزيادات من المنتجين الآخرين من خارج أوبك كبيرة بشكل غير متوقع”.

انخفضت أسعار خام برنت فوق مستويات 80 دولارا للبرميل في بداية ديسمبر، بينما انخفض خام غرب تكساس الوسيط من فوق 77 دولارا خلال نفس التوقيت.

You might also like