الجيش الإسرائيلي ينفذ حملة اقتحامات واعتقالات في الضفة الغربية

0 2,058

نفذت قوات الجيش الإسرائيلي فجر الجمعة، سلسلة اقتحامات واعتقالات طالت مدنا وبلدات في الضفة الغربية المحتلة، تخللتها اشتباكات مسلحة ومواجهات مع فلسطينيين، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”.

وأصيب شاب فلسطيني بالرصاص الحي في منطقتي البطن والقدم، خلال مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال عقب اقتحامها مخيم الفوار جنوب الخليل، أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي، وقنابل الغاز السام المسيل للدموع باتجاه المواطنين.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت في وقت سابق من هذه الليلة المخيم من عدة محاور، وانتشرت بكثافة في أزقة وشوارع المخيم، خاصة في محيط عمارة الجنازرة وصالة الوادي ومقبرة المخيم، ومنعت المواطنين من التنقل والحركة.

كما اقتحمت قوات الجيش ، بأعداد كبيرة بلدات يطا والسموع ودورا جنوب الخليل، بالإضافة إلى بلدة بيت أمر شمالا، وانتشرت في محيط المنازل، وفي الطرقات الرئيسية ومنعت الحركة.

كما اقتحمت تلك القوات عدة أحياء في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل، واحتجزت عددا من مركبات المواطنين، في منطقة الكرنتينا وادي الهرية ومفترق الديك، وقامت بتفتيشها.

واعتقلت قوات الجيش، الشاب الفلسطيني بهاء محمود العروج عقب مداهمة منزله، في مدينة بيت لحم.

واقتحمت قوات الجيش، قريتي كفر قدوم، وجينصافوط، شرق قلقيلية، وداهمت عدة منازل وسحبت تسجلات كاميرات مراقبة من عدد منها.

واقتحمت قوة مكونة من 20 جيباً، مدينتي رام الله والبيرة، وكانت على دوار المنارة وشارع الإرسال، وشارع النهضة في مدينة البيرة، وداهمت عدة بنايات في المدينتين.

وفي محافظة نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قريتي سالم وتلفيت.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات راجلة من جيش الاحتلال اقتحمت قرية سالم شرق نابلس، من الجهة الشرقية، وتجولت في القرية، دون أن يبلغ عن إصابات أو اعتقالات.

كما اقتحمت قرية تلفيت جنوب نابلس، وسيرت عدة آليات عسكرية في شوارع وأزقة القرية.

وفي جنين، اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال، قرى رمانة وزبوبا والطيبة، غرب المدينة.

وأفادت مصادر، بأن قوات كبيرة من آليات الاحتلال اقتحمت القرية، وسيرت دورياتها في شوارعها.

وذكرت مصادر محلية لــ”وفا” أن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن أحمد راتب محاجنة، وفتشته بشكل دقيق مستخدكة الكلاب البوليسية، وكسرت “القرميد” على سطح المنزل.

كما اقتحمت قوات الاحتلال قريتي رمانة والطيبة غرب جنين، وكثفت من وجودها العسكري في محيط بلدة سيلة الظهر جنوب المحافظة.

You might also like