عُمان: يجب محاكمة إسرائيل على استهدافها مدنيي غزة عمداً

0 12,651

في اليوم الـ25 للحرب بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، دعا وزير الخارجية العماني بدر بن حمد البوسعيدي لإجراء تحقيق مستقل ومحاكمة إسرائيل على “استهدافها المتعمد للمدنيين” في غزة.

وقال في مقابلة مع وكالة الأنباء العمانية، الثلاثاء، إن “إسرائيل استهدفت بشكل متعمد أيضاً منشآت الفلسطينيين وحرمتهم من احتياجاتهم الإنسانية وجوعتهم وأخضتعهم للحصار والعقاب الجماعي”.

كما أضاف أن “الدفاع عن النفس لا يمكن أن يبرر الإبادة الجماعية أو العقاب الجماعي واستهداف الأبرياء من المدنيين”، مؤكداً أن “منع وصول المساعدات الإنسانية للسكان هو جريمة بموجب القانون الدولي”.

“جميع الأطراف دون إقصاء”

كذلك طالب البوسعيدي بإطلاق عملية سلام بين إسرائيل والفلسطينيين “تشمل جميع الأطراف دون إقصاء”، بما فيها حماس.

وشدد على أن بلاده ملتزمة بالحلول السياسية المستندة إلى الحوار وسيادة القانون الدولي، وضرورة تدخل المجتمع الدولي لوقف الحرب على غزة وردع إسرائيل “لانتهاكها القانون الدولي واستمرار عملياتها العسكرية في قتل المدنيين داخل القطاع”.

كما ختم قائلاً إن “العمل العسكري الحالي لإسرائيل لا يعد إجراء ضرورياً للدفاع عن النفس لأن جميع الدول تُدين وتستنكر استهداف المدنيين مهما كانت جنسياتهم”.

توسيع العمليات البرية

يذكر أن إسرائيل كانت وسعت، الأسبوع الماضي، عملياتها البرية بغزة في إطار سعيها لمعاقبة حماس على الهجوم الذي شنته في 7 أكتوبر، والذي أسفر عن مقتل أكثر من 1400 شخص، وفق السلطات الإسرائيلية.

فيما أعلنت السلطات الصحية في غزة، مقتل 8306 أشخاص، من بينهم 3457 قاصراً، بالهجمات الجوية والبرية الإسرائيلية.

You might also like