بهذه التهمة.. طالبان تعتقل 18 موظفاً بمنظمة إغاثية

0 81

اعتقلت حركة طالبان التي تحكم أفغانستان منذ صيف 2021، عدة عاملين في منظمة إغاثية، بتهمة الترويج للمسيحية.

وأعلنت منظمة “بعثة المساعدة الدولية” السويسرية غير الحكومية اليوم السبت أن سلطات طالبان أوقفت 18 من موظفيها بينهم أجنبي واحد.

خطفتهم من المكتب

كما أوضحت المنظمة المسجّلة في سويسرا أن الموظفين خطفوا من مكتبها في ولاية غور في وسط أفغانستان ونُقلوا إلى العاصمة كابول.

وقالت في بيان نشرته “حتى الآن لا معلومات لدينا حول طبيعة الادّعاءات ضدّ طاقمنا وبالتالي لا يمكننا التعليق أو التكهّن بشأن الوضع الراهن”.

وبينما أشارت إلى أنه في حال توجيه اتهامات لأي موظف، فستراجع ما يقدم من دلائل بطريقة مستقلة، لم يعلّق الناطقون باسم سلطات طالبان على الفور.

ما هي “بعثة المساعدة الدولية”؟

وتعمل “بعثة المساعدة الدولية” (International assistance mission (IAM في أفغانستان منذ العام 1966 وكانت حينها متخصصة في خدمات العناية بالعيون، قبل أن توسّع نطاق خدماتها في مجالَي الرعاية الصحية والتعليم.

ويرد على موقعها الإلكتروني أنها جمعية تعمل وفقًا للقيم المسيحية لكنها لا تقدّم المساعدات بناءً على المعتقدات السياسية والدينية للأشخاص المستهدفين.

وقالت المنظمة في بيانها “نقدّر الثقافة والعادات المحلية ونحترمها”.

 فتيات أفغانستان يواجهن حظر طالبان للتعليم بطريقة خطرة

حكم طالبان

يذكر أنه منذ عودتها إلى السلطة في منتصف آب/أغسطس 2021، أوقفت سلطات طالبان عددًا غير معروف من الأجانب.

وتواصل سلطات طالبان فرض قوانين تتماشى مع تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية، فقد عمدت على سبيل المثال إلى منع النساء من العمل في منظمات غير حكومية أو مع الأمم المتحدة.

وخلال عامين، أغلقت المدارس الثانوية ثم الجامعات أبوابها أمام النساء، ويُحظر عليهن أيضًا التوجه إلى الحدائق والقاعات الرياضية.

You might also like