بعد قمة العشرين …المملكة العربية السعودية والهند تؤكدان على شراكتهما الإستراتيجية

0 577

اختتمت زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي عهد المملكة العربية السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء، إلى الهند، بتوقيع البيان الختامي المشترك بين البلدين، والذي أكد على عمق العلاقات التاريخية والاستراتيجية بينهما، ورغبتهما المشتركة في تعزيز التعاون في جميع المجالات.

تضمن البيان الختامي المشترك التأكيد على أهمية السلام والاستقرار في المنطقة، ودعم الجهود الدولية لتحقيقهما. كما أكد الجانبان على أهمية تعزيز التعاون في مجال الأمن، ومكافحة الإرهاب والتطرف.

وفي مجال الاقتصاد، أكد الجانبان على عزمهما على تعزيز التعاون التجاري والاستثماري، ورفع حجم التبادل التجاري بينهما إلى 100 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة. كما وقع الجانبان عددًا من الاتفاقيات والعقود في مجال الطاقة والنقل والاتصالات.

وفي مجال الثقافة، أكد الجانبان على أهمية تعزيز التعاون في مجال الثقافة والتعليم والتبادلات الشعبية. كما اتفقا على إقامة معرض فني مشترك في الرياض و دلهي في عام 2024.

وبشكل عام، يمثل البيان الختامي المشترك خطوة مهمة في تعزيز العلاقات بين المملكة العربية السعودية والهند، ودفعها إلى آفاق جديدة من التعاون والشراكة.

أبرز ما تضمنه البيان الختامي المشترك:

  • التأكيد على عمق العلاقات التاريخية والاستراتيجية بين البلدين.
  • رغبة الجانبين في تعزيز التعاون في جميع المجالات، بما في ذلك الأمن، والاقتصاد، والثقافة.
  • التأكيد على أهمية السلام والاستقرار في المنطقة.
  • دعم الجهود الدولية لتحقيق السلام والاستقرار.
  • أهمية تعزيز التعاون في مجال الأمن، ومكافحة الإرهاب والتطرف.
  • عزم الجانبين على تعزيز التعاون التجاري والاستثماري.
  • رفع حجم التبادل التجاري بينهما إلى 100 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة.
  • توقيع عدد من الاتفاقيات والعقود في مجال الطاقة والنقل والاتصالات.
  • أهمية تعزيز التعاون في مجال الثقافة والتعليم والتبادلات الشعبية.
  • إقامة معرض فني مشترك في الرياض و دلهي في عام 2024.

السعودية اليوم

You might also like