هيومن رايتس ووتش: رسالة تخويف إماراتية قبل مؤتمر عالمي للمناخ

0 145

حذرت منظمة هيومن رايتس ووتش من “رسالة تخويف” من الإمارات قبل استضافتها مؤتمرا عالميا معنيا بتغيّر المناخ نهاية هذه السنة.

ونسبت ووتش لتحقيق أجرته صحيفة “فايننشال تايمز” القول إن منظمي “القمة العالمية للتنبؤ بمستقبل صحي 2023” الذي عُقد مؤخرا في أبو ظبي نصح المتحدثين في المؤتمر بعدم انتقاد الحكومة أو الشركات أو الأفراد أو الاحتجاج أثناء وجودهم في الدولة.

وخلصت المنظمة إلى أن “ذلك يعتبر بمثابة رسالة تخويف نظرا إلى أن الإمارات تستعد لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغيّر المناخ (كوب 28) نهاية هذا العام”.

ووفق ووتش فإن تحذير المتحدثين ذاك “تذكير صارخ بسياسة عدم التسامح المطلق التي تنتهجها حكومة الإمارات تجاه الانتقاد”.

وقالت المنظمة إنه منذ 2011، نفذت السلطات الإماراتية هجوما متواصلا على حرية التعبير وتكوين الجمعيات، فاعتقلت وحاكمت عشرات المحامين، والقضاة، والأساتذة، والطلاب، والنشطاء المستقلين، منهم المدافع الحقوقي الإماراتي البارز أحمد منصور. وأغلقت الحكومة جمعيات مجتمع مدني رئيسية.

ونبهت ووتش إلى أن القانون يحظر فعليا الاحتجاجات، وأن الإمارات أدخلت أواخر 2021 “تغييرات قانونية واسعة زادت القمع”.
ورغم طمأنة مسؤول إماراتي من أن المنظمين سيضمنون “وجود مساحات آمنة تُسمَع فيها جميع الأصوات” -كما نسبت المنظمة لبيان صادر عنه- فإنها أكدت أنه “من الصعب تصوّر شعور أي مشارك بالاطمئنان من هذا البيان نظرا لتفشي استخدام المراقبة الرقمية وتوسّع عدم تسامح الإمارات المُطلق مع الانتقادات ليصل إلى سَجن الأجانب الذين يقيمون أو يزورون الإمارات”.

You might also like