عشرات آلاف الأطباء يعتزمون الإضراب 4 أيام في بريطانيا

0 60

يعتزم عشرات آلاف الأطباء في بريطانيا الإضراب لمدة 4 أيام الأسبوع المقبل، في خطوة قد تؤدي إلى تأجيل نحو ربع مليون حالة طبية والتأثير على سلامة المرضى.

وذكرت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، أمس السبت، أن ثمة “قلقا بالغا” لدى السلطات الصحية من أن يكون إضراب الأطباء الأسبوع المقبل هو الأكبر من نوعه في القطاع الصحي
حذرت الخدمة الصحية الوطنية من احتمال تأجيل ما يصل إلى ربع مليون موعد وعملية طبية، وسط مخاوف من تعرض سلامة المرضى للخطر.

ويدخل الممرضون المبتدئون في إنجلترا إضرابا بعد عطلة عيد الفصح، صباح 11 أبريل/نيسان الجاري، حتى صباح 15 من الشهر نفسه.

وقالت مديرة السياسات في اتحاد “إن إتش إس”، الطبيبة ليلى ماكاي، إن التأثير المتوقع سيكون أكبر بكثير من تأثير إضراب الأيام الثلاثة الشهر الماضي الذي أدى إلى تأجيل 175 ألف موعد وعملية طبية.

وأشارت ماكاي، في تصريح لراديو4 في “بي بي سي” (BBC)، إلى أن التأثير سيكون من القوة بحيث سيؤثر هذه المرة على سلامة المريض، “وهذا مبعث قلق بالغ لكل قيادي في الرعاية الصحية”.
كما حذر المدير الطبي لهيئة الخدمات الوطنية الصحية البريطانية من أن 4 أيام من إضراب الأطباء المبتدئين الأسبوع المقبل ستتسبب في “مستويات غير مسبوقة من الاضطراب”.

ونقلت وكالة “بي إيه ميديا” البريطانية عن البروفيسور ستيفن بويس قوله إنه “قلق للغاية” بشأن شدة التأثير المحتملة على المرضى، في ظل مواجهة المستشفيات لانخفاض القوى العاملة الطبية بما يصل إلى النصف على مدى ما يقرب من 100 ساعة.

وأعلنت الجمعية الطبية البريطانية أن الحكومة لا يزال بإمكانها تقديم عرض موثوق به من شأنه أن يساعد في إنهاء النزاع.

وتأتي الإضرابات احتجاجا على الأجور إذ يقول المضربون إنها متدنية للغاية ويطالبون بزيادتها لتواكب مستويات التضخم المرتفعة.

You might also like