بن فرحان: فشل الاتفاق النووي مع إيران يدخل المنطقة في مرحلة خطيرة

0 79

أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، الإثنين أن “فشل الاتفاق النووي مع إيران سيدخل المنطقة في مرحلة خطيرة جدا”.

وقال الأمير فيصل بن فرحان إن “الاستقطاب آخر ما يحتاجه العالم في الوقت الراهن”.

وشدد وزير الخارجية السعودي، في جلسة حوارية بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، على أن “الحوار مع الصين ثاني أكبر اقتصاد بالعالم مسألة مهمة جدا”.

وزار الرئيس الصيني شي جينبينغ، المملكة، الأربعاء الماضي، وعقد عددا من القمم مع قادة السعودية والخليج والمنطقة العربية.

وكشف الأمير فيصل بن فرحان عن تقديم “نسخة محدثة من رؤية الملك سلمان للتعاون بين دول الخليج”.

وفي ملف النفط، أوضح الأمير فيصل بن فرحان أن المملكة ستواصل العمل على “استقرار أسعار النفط” من خلال الحوار مع كافة الشركاء.

وقال وزير الخارجية السعودي إن “أسعار النفط منصفة الآن ومستقرة”.

وأضاف أن “سعر النفط يجب أن يكون منصفا للمستهلك والمنتج، وشرحنا لأميركا ذلك”.

وحول العلاقات بين المملكة وروسيا، أعلن أن العلاقات جيدة بين الرياض وموسكو، وأنه يجب البناء على هذا بالحوار، وهو ما ساعد المملكة على التوسط في صفقات إطلاق سراح بعض الأسرى.

وعن الفارق بين الإدارات الجمهورية والديمقراطية في أميركا، قال وزير الخارجية السعودي إن المصالح ومجالات التعاون بين واشنطن ودول الخليج ستظل قوية رغم الاختلافات.

وردا على سؤال حول الإخفاق في التوصل إلى اتفاق نووي مع إيران، ذكر وزير الخارجية السعودي أن المملكة ستواصل الدفع نحو التوصل إلى اتفاق، معتبرا أن الاتفاق المذكور – حال التوصل إليه – هو مجرد خطوة أولى وليس أخيرة.

وأضاف أن التوصل إلى اتفاق نووي لا يعني أنه توجد ضمانات بأن طهران لن تسعى إلى إنتاج سلاح نووي.

وبشأن احتمال توصل إيران إلى إنتاج سلاح نووي، رد وزير الخارجية السعودي بأن هذا يمكن أن يكون تطورا خطيرا يهدد أمن المنطقة.

وعن أزمة الشرق الأوسط، أكد وزير الخارجية السعودي أن المملكة “مع إقامة دولة فلسطينية مستقلة”.

وحول الداخل السعودي، أفاد وزير الخارجية أن “الأولوية لرفاهية الشعب السعودي وتحقيق نمو مستدام”.

وذكر أن “المملكة تعيش تغييرات جذرية وفقا لخارطة طريق واضح

You might also like