الحزن يعم المملكة المتحدة على وفاة الملكة إليزابيث الثانية

0

عمّت حالة من الحزن أنحاء المملكة المتحدة، بعد إعلان قصر باكنغهام مساء أمس الخميس الثامن من سبتمبر/أيلول  وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 96 عاماً،  بعد أن تولت العرش لأطول فترة في تاريخ المملكة.

وتقاطرت جموع غفيرة إلى قصر باكنغهام فور إعلان الوفاة، وانفجر المحتشدون أمامه بالبكاء وسط صمت خيّم على المكان، في حين بثّت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” النشيد الوطني البريطاني، ونُكّس العلم البريطاني فوق القصر.

وتوالت التعازي من قادة وزعماء دول العالم، معبرين عن حزنهم العميق لرحيل الملكة، التي حافظت على مدى عقود على وحدة الأمة البريطانية.

وعملا بالبروتوكول الممتد تاريخه لقرون، فإن ابن الملكة الأكبر تشارلز والبالغ 73 عاماً سيخلفها تلقائيا، بعد أن حطّمت الرقم القياسي ببقائها على العرش لمدة سبعين عاماً.

يذكر أن آخر ظهور علني للملكة  كان خلال مصادقتها رسمياً الثلاثاء على تعيين ليز تراس في منصب رئيسة الوزراء، لتكون رئيس الحكومة الـ15 خلال تولي الملكة العرش.

 

You might also like