الأردن- الأماكن الأثرية والتاريخية بالأردن قِبلة السياح من كل العالم

0

أكد وزير السياحة والآثار  الأردني نايف الفايز، اليوم الثلاثاء، أن الأردن هو أحد المقاصد السياحية الأهم عالميا، منوها بأهمية الأرقام التي حققها القطاع السياحي هذا العام، ومنها وصول عدد السياح القادمين إلى المملكة، خلال الثمانية أشهر الأولى من العام الحالي إلى 3.174 مليون زائر، فيما بلغ الدخل السياحي عن نفس الفترة 2.5 مليار دينار. وخلال احتفال وزارة السياحة باليوم العالمي للسياحة، والذي يصادف في 27 أيلول من كل عام، وذلك تحت شعار “إعادة التفكير في السياحة”، شدد الفايز  على أن عام 2022 سيكون عام التعافي من جائحة كورونا، إذ تم استرجاع ما نسبته 90 بالمئة من الدخل السياحي واسترجاع 86 بالمئة من أعداد الزوار مقارنة بنفس الفترة لعام 2019، الذي حقق عددا قياسيا من الزوار بلغ 5.3 مليون زائر وعائدات بلغت 4.1 مليار دينار، مثلت حوالي 13 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، وذلك ضمن الاستراتيجية الوطنية للسياحة 2021-2025، كما أشارت الوزارة إلى أن مدة إقامة السياح في الأردن زادت لتكون عشرة أيام ما يتيح مزيدا من الدخل في هذا القطاع. وأبدى عدد من السياح الذين التقتهم وكالة عن إعجابهم بما لمسوه من كرم الضيافة في الأردن، والتسهيلات المقدمة لهم، منوهين بأهمية حالة الأمن والاستقرار التي يتمتع بها الأردن في جذب المزيد من السياح، خاصة مع التوترات التي تشهدها مناطق أخرى مختلفة في العالم. كما أعربوا عن سعادتهم بما شاهدوه من معالم أثرية بارزة مثل المدرج الروماني والقلعة في العاصمة عمان، متطلعين إلى زيارة مناطق أخرى يشتهر بها الأردن مثل أم قيس ومدينة بترا التي نحتها الأنباط في الصخر، ووادي رم، والمغطس الذي جرى فيه تعميد السيد المسيح، والذي صنّفته اليونسكو في قائمة التراث العالمي.

You might also like