مودع لبناني يحتجز موظفي مصرف في بيروت مطالبا بتسليمه وديعته

0

قام مواطن لبناني مسلح باحتجاز موظفي فرع “فيديرال بنك” في شارع الحمرا بالعاصمة بيروت، مطالباً بالحصول على وديعته التي تبلغ قيمتها مئتين وتسعة آلاف دولار.

ودخل المواطن، الذي لم يُكشف عن اسمه بعد، حرم المصرف حاملا سلاحا حربيا ومادة البنزين، وهدد بإشعال نفسه وقتل من في الفرع، كما أشهر سلاحه في وجه مدير الفرع، بحسب ما ذكرته الوكالة الوطنية للإعلام.

وتحاول الأجهزة الأمنية إيجاد أفضل السبل لحل هذه القضية، بأقل الأضرار الممكنة، وقد أرسلت فريقا للتفاوض مع المودع، فيما انتشرت قوات الأمن اللبنانية في محيط المكان و”فرضت طوقا أمنيا” حول المصرف.

وأفاد مصدر أمني ميداني، بأن الرجل سكب مادة البنزين في أرجاء المصرف، وأغلق مدخله محتجزاً داخله الموظفين.

ويعيش المودعون في لبنان معاناة مستمرة منذ نحو سنتين نتيجة أزمة في قطاع المصارف، إذ لا يمكنهم الحصول سوى على مبالغ ضئيلة من حساباتهم بشكل شهري.

وفي تعليقها على حادثة اليوم، أكدت “رابطة المودعين” أنها “تصر دوما على اعتماد المسار القانوني في تحصيل الودائع”.، محملة في الوقت ذاته السلطات السياسية والمصرفية مسؤولية أي عنف في الشارع أو بوجه المصارف، نتيجة إصرارهم على محاباة النظام المصرفي الفاسد.

You might also like