مجلس القيادة الرئاسي اليمني يقيل قيادات عسكرية بعد توترات في شبوة

0

بحث مجلس القيادة الرئاسي اليمني في اجتماع له اليوم المستجدات الأمنية بمحافظة شبوة، وناقش المجتمعون برئاسة رشاد محمد العليمي رئيس المجلس، الإجراءات اللازمة لتهدئة الأوضاع بصورة عاجلة.

وهدف الاجتماع الذي حضره كل من أعضاء المجلس عيدروس الزبيدي، عبدالرحمن المحرمي، د.عبدالله العليمي، وعثمان مجلي، إلى إعادة الهدوء لمدينة عتق وربوع المحافظة، وضمان محاسبة المتسببين في الأحداث المؤسفة التي شهدتها.

واستعرض الحاضرون إحاطات الأجهزة المعنية، حول هذه التطورات وخلفياتها، والجهود الجارية لاحتوائها، وفي ختام الاجتماع جرة اتخاذ عدد من القرارات الكفيلة بإنهاء أسباب التوترات، وضمان عدم تكرارها مستقبلا.

وقدّم المجلس خالص تعازيه لأسر الضحايا، الذي قضوا في الأحداث، وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين، مطالبا الجهات المعنية بحصر الخسائر المدنية، وجبر ضرر المواطنين.، كما حذر المجلس في بيانه الختامي من تداعيات هذه الأحداث المؤسفة على الجبهة الداخلية، ووحدة الصف في معركة استعادة الدولة، وإنهاء سيطرة الحوثيين المدعومين من إيران على بعض المناطق، إضافة لتداعياتها الاقتصادية والإنسانية على الأوضاع المعيشية للمواطنين.

كما اتخذ رئيس المجلس قرارا بإقالة عدد من المتسببين بالأحداث وهم:  قائد محور عتق قائد اللواء 30 العميد عزير ناصر العتيقي، ومدير عام شرطة محافظة شبوة العميد عوض مسعود الدحبول، وقائد فرع قوات الأمن الخاصة العميد عبدربه محمد لعكب، وقائد اللواء الثاني دفاع شبوة العقيد وجدي باعوم الخليفي.

You might also like