عواصف شديدة تقتل 6 أشخاص في فرنسا و5 في النمسا

0

لقي ستّة أشخاص على الأقل مصرعهم في عاصفة عنيفة وغير متوقعة ضربت جزيرة كورسيكا في فرنسا،  أمس الخميس،  حيث اجتاح البرد والأمطار الغزيرة والرياح التي بلغت سرعتها 224 كيلومتراً في الساعة، الجزيرة الواقعة في البحر المتوسط.

وقُتل خمسة أشخاص بينهم طفلان وأُصيب نحو 10 بجروح، في عاصفة أخرى هبّت في بحيرة بوادي لافانت بالقرب من مدينة غراتس جنوب النمسا، ووصف مستشار النمسا ألكسندر فان دير بيلين وفاة الأطفال بأنها “مأساة”، وقال عمدة بلدة فولفسبيرغ المجاورة، هانيس بريموس، إن المنطقة تبدو “وكأنها ساحة معركة”.

ودعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحكومة إلى اجتماع طارئ مساء أمس في محاولة للتصدي للأزمة، فيما أشار وزير الداخلية جيرالد دارمانان إلى أن 350 شخصاً اعتُبروا في عداد المفقودين في المرحلة الأولى قبل التأكد لاحقا من أنهم على قيد الحياة وبخير.

ولفت خبراء في هيئة الأرصاد الجوية، إلى أن العواصف المتكونة في البحر ستؤثر على أجزاء كبيرة من ساحل كورسيكا الغربي خلال اليوم الجمعة، وقد تسببت العاصفة التي ضربت أماكن التصييف في الصباح بتأخير القطارات واقتلعت الأشجار.

ويحذر العلماء بأن الظروف الجوية القصوى في أنحاء العالم باتت أكثر تواتراً بسبب التغيرات المناخية، مرجحين ازدياد شدتها مع ارتفاع درجات الحرارة.

You might also like