تونس- آراء متباينة في الشارع التونسي حول الاستفتاء على الدستور الجديد

0

عاشت تونس البارحة على وقع الاستفتاء على الدستور الجديد الذي طرحه الرئيس قيس سعيد ضمن الإجراءات التي يتخذها منذ نحو عام، ومن شأنها أن تغير المسهد السياسي في البلاد، ومن المرتقب أن يتم مساء اليوم الثلاثاء السادس والعشرين من يوليو/ تموز، الإعلان عن النتائج الأولية للاستفتاء، فيما من المقرر الإعلان رسميا عن النتائج النهائية في الثامن والعشرين من أغسطس/ آب، بعد انتهاء آجال الطعون التي من الممكن تقديمها والمتعلقة بعملية الاقتراع، وتباينت ردود فعل الشارع التونسي حول عملية الاستفتاء بين من يعتبر الدستور خطوة جيدة نحو تجاوز البلاد أزمتها السياسية والاقتصادية الراهنة، وبين من يعتبره تكريسا لسلطات الرئيس وتعزيزا لصلاحياته مما قد يعيق إحداث تغيير حقيقي تعود نتائجه على الشارع التونسي، ويؤكدون تمسكهم بدستور ألفين وأربعة عشر.

 

You might also like