تواصل الاحتجاجات في سريلانكا ومطالب بتنحي الرئيس المؤقت

FILE PHOTO: Sajith Premadasa, leader of the main opposition party Samagi Jana Balawegaya attends a protest against the worsening economic crisis that has brought fuel shortages and spiralling food prices in Colombo, Sri Lanka, March 15, 2022. REUTERS/Dinuka Liyanawatte/File Photo
0

دخلت الاحتجاجات في سريلانكا يومها المئة، وسط مواصلة عشرات الآلاف من المتظاهرين احتجاجاتهم التي أدت إلى التعجيل بسقوط الرئيس جوتابايا راجاباكسا بعد أن حملوه مسؤولية الأزمة الاقتصادية الكارثية في البلاد، فيما يصبون الآن غضبهم على خليفته.

ويبدو أن رئيس الوزراء رانيل ويكريميسينغه الذي نُصب رئيسا بالإنابة للبلاد، هو المرشح الأوفر حظًا لخلافة راجاباكسا، حيث سيلتئم البرلمان لانتخاب رئيس جديد في 20 تموز/يوليو، لكن ذلك لم يكن كافيا لتهدئة المحتجين الذين ما زالوا يخيمون أمام المباني الرئاسية وإن انخفض عددهم منذ تنحي راجاباكسا. وقد غادر المتظاهرون المباني الرئاسية التي اقتحموها.

وتطالب نسبة كبيرة من المحتجين ويكريميسينغه أيضاً بالتخلي عن السلطة، مطلقين وسم “رانيل ارحل” و”لست رئيسي”.، معتبرين أن بقاءه يعني الابتعاد عن أي تغيير في النظام، ويسعى منظموا هذه الحملة إلى ايتقطاب أعداد أكبر، فيما أمر الرئيس المؤقت الجيش ببذل كل ما في وسعه للحفاظ على النظام، إذ سيتم إرسال تعزيزات من الشرطة والجيش إلى العاصمة الاثنين لضمان الأمن حول البرلمان قبل التصويت الأربعاء المقبل.

You might also like