بعد غياب 33 عاما.. صحفيو السودان يقطعون شوطا مهما نحو انتخاب نقابة مهنية

0

قطع الصحفيون السودانيون يوم السبت شوطا مهما في انتخاب مجلس النقابة الخاص بهم بعد غياب دام لأكثر من 33 عاما، وذلك بعقدهم أعمال الجمعية العمومية، وإجازة ميثاق الشرف الصحفي ومشروع النظام الأساسي، وتكوين لجنة انتخابات مسؤولة عن انتخاب نقيب للصحفيين وأعضاء مجلس النقابة.

وحُلّت نقابة الصحفيين عقب استيلاء الرئيس المعزول عمر البشير على السلطة يوم 30 يونيو/حزيران 1989.

وشارك في أعمال الجمعية، التي أشرفت عليها لجنة تمهيدية جرى اختيارها يوم 26 مارس/آذار الماضي، 493 صحفيا من بين 933 صحفيا محليا، إضافة إلى 186 صحفيا سودانيا عاملا بالخارج.

وكان لافتا حضور الصحفيات في الاجتماع الذي شهده ممثل لمنظمة العمل الدولية لمراقبة إجراءات أعمال الجمعية التي استضافتها دار المهندس وسط العاصمة الخرطوم.

واستمرت أعمال الجمعية العمومية لأكثر من 9 ساعات، شهدت نقاشات محتدمة وإدخال كثير من التعديلات على مشروع النظام الأساسي، وانتهت بانتخاب لجنة الانتخابات.

وحصل وزير الإعلام السابق فيصل محمد صالح على أعلى نسبة أصوات في قائمة المرشحين بـ125 صوتا، واختير معه في اللجنة -طبقا لنتائج التصويت- 7 صحفيين هم: لمياء الجيلي، وأحمد يونس، ومعاوية الجاك، والشفيع الأديب، والأحمدي فرح، وزهير عثمان، وانتصار العوض.

وفوضت الجمعية العمومية لجنة الانتخابات كتابة لائحة تنظم أعمالها، واختيار 5 محامين بالتوافق لينضموا إلى عضويتها، وصولا إلى إقامة الانتخابات في فترة لا تتعدى 30 يوما.

 

You might also like