فرنسا وألمانيا تحثان روسيا على إطلاق سراح جنود أوكرانيين  

(COMBO) This combination of file photos created on March 10, 2022 shows (LtoR) German Chancellor Olaf Scholz in Brussels on February 18, 2022, Russia's President Vladimir Putin in Moscow on February 18, 2022, and French President Emmanuel Macron in Berlin on February 8, 2022. - Germany's Chancellor Olaf Scholz and French President Emmanuel Macron urged Russian President Vladimir Putin to continue with talks over the war in Ukraine in a phone call on March 10, 2022, French and German sources said. (Photo by various sources / AFP)
0

حث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على إطلاق سراح 2500 جندي أوكراني كانوا متحصنين في مصنع آزوفستال للصلب بمدينة ماريوبول، واعتقلتهم القوات الروسية  بعد حصار خانق.

وأشار بيان لقصر الإليزيه إلى أن الزعيمين الأوروبيين حثا، كذلك بوتين على قبول حوار مباشر مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وشددا على ضرورة رفع الحصار الروسي عن ميناء أوديسا للسماح بصادرات الحبوب الأوكرانية.

ونوه الكرملين من جانبه بأن بوتين أبلغ ماكرون وشولتس خلال المكالمة بأن روسيا مستعدة لمناقشة سبل تمكين أوكرانيا من استئناف شحنات الحبوب من موانئ البحر الأسود.

وسبق للرئيس الروسي بوتين أن أكد خلال مكالمة هاتفية مع المستشار النمساوي كارل نيهامر،موقفه من أنّ أزمة الغذاء العالمية الناجمة عن الصراع، لا يمكن حلّها إلا برفع العقوبات المفروضة على بلاده.

ولفت المستشار النمساوي نيهامر، إلى أنّ بوتين أكّد له إيفاء موسكو بالتزاماتها المتعلقة بتوريد شحنات الغاز الطبيعيّ بالكامل، مضيفا أنّ بوتين أبدى استعداده كذلك لمناقشة تبادل الأسرى مع أوكرانيا.

You might also like