سيدة يمنية تواجه حصار تعز بمشروعها الخاص

0

أدى حصار مدينة تعز وما تبع البلاد جراء الحرب من تفاقم المعاناة بسبب الأوضاع الاقتصادية وانتشار البطالة إلى توجه الشابة اليمنية “مرفت أمين” بإقامة مشروعها الخاص المختص بعصر الزيوت الطبيعية وخلطها، حيث تمكنت أمين، التي باتت عنوانا للكفاح في زمن الحرب، من التميز بعملها وضمان جودة المنتجات، للحصول على عروض من تجار لشراء الزيوت منها بكميات كبيرة لصعوبة استيراد المادة من خارج المدينة بسبب الحرب والحصار، وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، قد دعا الأطراف إلى الوفاء بالتزاماتهم، بما يشمل الاجتماع على وجه السرعة للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات في اليمن، وفقًا لبنود اتفاق الهدنة بما يضمن وصول السلع والخدمات الأساسية، وبتحسين حرية التنقل داخل اليمن، وتخضع مدينة تعز التي تحيط بها الجبال ويسكنها نحو 600 ألف شخص، لسيطرة القوات الحكومية، لكن جماعة الحوثي تحاصرها منذ سنوات، وتقصفها بشكل متكرر.

 

 

 

You might also like