صفحة جديدة من العلاقات بين المغرب وإسبانيا

RABAT, MOROCCO - FEBRUARY 13: King Felipe VI of Spain (L) and King Mohammed VI of Morocco (R) attend the signing of bilateral agreements at the Agdal Royal Palace on February 13, 2019 in Rabat, Morocco. The Spanish Royals are on a two day visit to Morocco. (Photo by Carlos R. Alvarez/WireImage)
0

أعلن المغرب عن فتح صفحة جديدة في علاقاته مع إسبانيا، بعد تأييد مدريد لموقف الرباط من السيادة على الصحراء الغربية، مما ينهي أزمة دبلوماسية بينهما.

وذكر الديوان الملكيّ في بيان له أنّ الملك محمد السادس ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، أبديا خلال لقائهما أمس في الرباط استعدادهما لبدء مرحلة جديدة تقوم على الاحترام المتبادل والثقة المتبادلة والتشاور الدائم والتعاون الصريح والمخلص.

ووصف سانشيز من جانبه مقترح المغرب بشأن حكم ذاتيّ في الصحراء الغربية بأنه “الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية” لحلّ القضية.

ونوه رئيس الوزراء الإسباني بأنّ الطرفين اتفقا على “خارطة طريق واضحة تسمح بإدارة الأمور محلّ الاهتمام بطريقة منسقة، وروح طبيعية وحسن جوار، دون مجال لأفعال أحادية الجانب.

 

You might also like