تشديد العقوبات الأميركية والأوروبية على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا

0

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن عن فرض عقوبات جديدة على روسيا تستهدف مصرفي سبيربنك الروسي، وألفا بنك، إضافة إلى شخصيات من النخبة الروسية. كما تمنع هذه العقوبات أي أمريكي من الاستثمار في روسيا.

وأشار الرئيس بايدن إلى أن هذه العقوبات تعد ردا على “جرائم حرب كبرى” قامت بها القوات الروسية في أوكرانيا، ومن جانبها أشارت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين إلى أن معاملات الطاقة مستثناة من العقوبات الجديدة، بسبب اعتماد العديد من الدول الأوروبية بشدة على النفط والغاز من روسيا.

وتوعد الرئيس الأمريكي بمواصلة رفع التكلفة الاقتصادية والآلام على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لردعه عن غزو أوكرانيا، فيما رجح مدير المجلس الاقتصادي للبيت الأبيض برايان ديس، أن تصعد العقوبات الجديدة بشكل كبير الصدمة المالية على روسيا، وتزيد عزلتها الاقتصادية والمالية والتكنولوجية.

وأعلنت بريطانيا كذلك عن تجميد أصول مصرف سبيربنك، منوهة بأنها ستحظر واردات الفحم الروسي بنهاية هذا العام.

ودعت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إلى زيادة الضغط على روسيا عبر تشديد العقوبات، وفرض حزمة خامسة منها تشمل خصوصا استيراد الفحم الروسي ومنع السفن الروسية من دخول الموانئ الأوروبية.

 

You might also like