فرار عناصر من داعش من سجن غويران بالحسكة بعد استهدافه

0

تمكن عدد من عناصر تنظيم داعش من الفرار من سجن غويران بالحسكة، بعد تفجير سيارة مفخخة في محيطه، واندلاع اشتباكات مع الحراس من قوات سوريا الديمقراطية.

وفرضت قوى الأمن الداخلي طوقًا أمنيًا حول السجن، تزامنًا مع وصول تعزيزات عسكرية وأمنية لمؤازرة حرس السجن وتعزيز وجودها في الموقع ،فيما حلق طيران التحالف في المكان.

وكان انفجار عنيف هز حي الصناعة في مدينة الحسكة، وفقا لمصادر محلية أضافت تلته أصوات إطلاق نار كثيفة، وفرضت القوى العسكرية طوقًا أمنيًا حول السجن.

وما تزال الاشتباكات بين قوى الأمن والخلايا دائرة، وسط حشود عسكرية وأمنية كبيرة، استقدمت إلى حي غويران وانتشرت على أطراف السجن، تحسبا لأي طارئ واستمرار تحليق طيران التحالف الدولي على مستويات منخفضة بالقرب من السجن، وتواردت أنباء عن استهداف حافلة لقوات قسد كانت في طريقها للمؤازرة.

 

You might also like