20 قتيلا بهجوم شمال بوركينا فاسو

0 83

قُتل نحو 20 شخصا من بينهم تسعة من عناصر الأمن في هجوم مسلح وقع بمدينة فوبيه شمالي بوركينا فاسو.

 

ومن بين القتلى في الهجوم الذي وقع الإثنين 9 من رجال الدرك، ونحو 10 مدنيين.

 

من جانبه، أوضح وزير الإعلام حسين تامبورا أن هناك 8 دركيين آخرين مازالوا في عداد المفقودين، مضيفا في تصريح صحفي “من الضروري أن نعتبر أنفسنا في حالة حرب فعلاً”.

 

ويأتي هجوم فوبيه بعد نحو أسبوع من هجوم دام آخر شهدته مدينة إيناتا (شمال) واستهدف مفرزة للدرك وأوقع 57 قتيلا على الأقلّ، بينهم 53 دركيا.

 

ويعد هجوم إيناتا هو الأعنف والأكثر دموية الذي يستهدف قوات الأمن منذ اندلاع الأعمال المسلحة في بوركينا فاسو عام 2015.

 

والهجمات التي غالبا ما تقع في المدن القريبة من مالي والنيجر، وتحديدا في شمالي وشرقي البلاد، تنسبها السلطات في بوركينا فاسو إلى جماعات مرتبطة بتنظيمي “داعش” والقاعدة.

 

وبحسب أرقام رسمية، فإن تلك الهجمات التي أسفرت عن مقتل نحو ألفي شخص، أجبرت أيضا حوالي 1.5 مواطن بوركيني على الفرار من منازلهم.

You might also like