انقسام المناهج الدراسية يسبب إرباك للطلبة وذويهم في القامشلي

0 65

تشهد المدن في شمال وشرق سوريا وخاصة التي تحتوي على مربعات أمنية تابعة للنظام السوري كالحسكة والقامشلي، انقساما في عملية التعليم بين تدريس مناهج النظام والمناهج التي فرضتها الإدارة الذاتية في مناطق سيطرتها، حيث يضطر قسم كبير من العائلات لإرسال أبنائها إلى مدارس تابعة للنظام السوري والعزوف عن مناهج الإدارة الذاتية، خوفا على مستقبل أطفالهم، نظرا لعدم الاعتراف بالشهادات الصادرة عن تربية الإدارة الذاتية، ويبقى الأهالي مجبرين لتسجيل أطفالهم في مدارس ومعاهد خاصة تابعة للنظام السوري وبشكل سري مقابل مبالغ مادية كبيرة وصعوبة المواصلات وتكاليفها الزائدة، أملا في اجتياز أطفالهم مراحل الدراسة النظامية والحصول على شهادات تعترف بها الدولة السورية، وتشير الإحصائيات إلى أن عدد الطلاب في مدارس الإدارة الذاتية في إقليم الجزيرة  بلغ 230 ألف طالب موزعين على 2225 مدرسة ويعمل على تعليمهم أكثر من 20 ألف معلم ومعلمة.

 

 

You might also like