اللاعبة سيدني تهدي أميركا الذهب وتحطم رقماً عالمياً

0

أضافت البطلة سيدني ماكلافلين لبلادها أميركا ميدالية ذهبية جديدة في ألعاب القوى، ولكنها كانت بنكهة مختلفة بعد تحطيمها الرقم العالمي في مسابقة 400 م حواجز للسيدات ضمن طوكيو 2020.

 

وقطعت البطلة الشابة (21 عاماً) السباق خلال 51.46 ثانية محطمةً الرقم العالمي الذي كان بحوزتها في 26 يونيو الفائت والبالغ 51.90.

 

ونالت مواطنتها دليلة الفضية بأفضل رقم لها 51.58 فيما نجحت الهولندية فمكي بول في خطف البرونزية 52.03 برقم أوروبي جديد.

 

وهذا أول لقب أولمبي لماكلافلين الوجه الصاعد بقوة في عالم ألعاب القوى. شاركت في ريو 2016 بعمر السادسة عشرة عندما أصبحت أصغر متأهلة من بلادها إلى الألعاب منذ 1972.

 

وجاء تحطيم ماكلافلين لرقمها العالمي، في سيناريو مشابه لما حصل قبل يوم عندما حطم النروجي كارستن فارهولم رقمه في السباق عينه لدى الرجال ونزل وصيفه تحت الرقم العالمي السابق.

 

ونالت ماكلافلين شرف حصد الذهبية الألف في ألعاب القوى في تاريخ الأولمبياد.

You might also like