الرئيس التونسي: نتواصل مع الأصدقاء لسد العجز

0

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيّد أنه التفت للتواصل مع بلدان صديقة لخفض العجز المالي للبلاد، بعدف إعادة ترتيب أمور البلاد بعد القرارات الأخيرة وتداعياتها من تجميد عمل البرلمان وإقالة الحكومة.

وأوضح في مقطع مصور نشره مكتبه، أمس الأحد، خلال لقائه محافظ البنك المركزي، أن تونس تعول على ما تملك إلا أنها لن تنسى المدد والعون لو أتياها من الأصدقاء، وفق تعبيره.

ورغم ذلك لم يذكر الرئيس التونسي أية تفاصيل إضافية عن خطته لإنقاذ البلاد من العجز المالي الذي ترتب عليها خلال الفترة الأخيرة، إلا أنه أكد أنه اختار الوقوف في صف الشعب للحفاظ على وحدة الدولة وحمايتها من الفساد الذي نخر مفاصلها.

وأضاف أنه لن يتراجع عن الحقوق والحريات، حيث إنه لا مجال للمساس بها أو الاعتداء عليها، وفق الرئاسة التونسية.

وأكد إيمانه بالقدرة على تجاوز العقبات بفضل إرادة الشعب وبالوقفة الصادقة للدول الشقيقة والصديقة لسد الإخلالات في التوازنات المالية ومساعدة تونس على الوفاء بالتزاماتها المالية الداخلية والخارجية، وفقاً لقوله.

يشار إلى أن العجز المالي والدين العام كانا ارتفعا في تونس بشكل حاد في العام الماضي نتيجة الوباء، فيما تجري البلاد مفاوضات مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض.

You might also like