معارك مأرب تسقط أكثر من 300 حوثي بين قتيل وجريح

0 41

أكد مصدر في الجيش اليمني الإثنين، مقتل وإصابة نحو 300 عنصر صفوف الحوثيين خلال ثلاثة أيام.
وقال المصدر الذي طلب حجب اسمه إن “معارك عنيفة تشهدها جبهة المشجح، جنوب غرب مأرب، منذ أيام، إثر محاولات متكررة وفاشلة للحوثيين في السيطرة على مواقع الجيش”.
وأضاف المصدر أن الجيش استعاد اليوم عدداً من المواقع التي سيطرت عليها ميليشيا الحوثي في جبهة المشجح، بإسناد من طيران التحالف الذي شن عدة ضربات جوية على ثكنات الحوثيين.
وأوضح المصدر أن الجيش تمكن من أسر 30 حوثياً فيما أدت المعارك إلى سقوط خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوفهم.
وفي جبهة الكسارة، شمال غرب مأرب، أشار المصدر إلى أن ميليشيا الحوثي تحاول منذ أسبوع التقدم” باستماته” للسيطرة على هذه الجبهة الاستراتيجية، والتي تعد إحدى بوابات الدخول إلى مدينة مأرب.
من جانبه قال معمر الإرياني، وزير الإعلام في الحكومة اليمنية الشرعية، إن ” النظام الايراني وميليشياته الطائفية دفعا بكافة إمكانياتهم السياسية والإعلامية والعسكرية خلال الأشهر الماضية لإسناد ميليشيا الحوثي المتواصل في مختلف جبهات محافظة ‎مأرب، في محاولة لإسقاط هذه المدينة”.
وأضاف الإرياني “يخوض الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وأبناء محافظة مأرب الشجعان بدعم وإسناد من التحالف بقيادة السعودية منذ ستة أعوام معركة تاريخية فاصلة نيابة عن الأمة العربية، مؤكدين أن انتصارهم يعني إسقاط المشروع التوسعي الإيراني، وانكسارهم لا سمح الله انتكاسة للأمة العربية جمعاء”.
ودعا الإرياني، الدول والشعوب العربية لإعلان موقف واضح من” السياسات الإيرانية المزعزعة لأمن واستقرار اليمن، ودفعها ميليشيا الحوثي لتصعيد وتيرة العمليات العسكرية في ‎مأرب، وتقويضها جهود التهدئة وإنهاء الحرب وإحلال السلام، والتي أدت إلى استمرار شلال الدم وتفاقم المعاناة الإنسانية لليمنيين”.
هذا وأفادت قناة المسيرة الفضائية الناطقة باسم الحوثيين، بأن طيران” العدوان”، في إشارة إلى التحالف، شن 18 غارة جوية على مديرية صرواح، من دون الإشارة إلى وقوع خسائر.

You might also like