ألمانيا تحذر رعاياها في أفغانستان وتطالبهم بمغادرتها

0 43

حذرت الحكومة الألمانية رعاياها في أفغانستان من احتمال تعرضهم لـ “أخطار كبيرة” بسبب انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) وطالبتهم بمغادرة البلاد.
وقامت وزارة الخارجية الألمانية أمس الخميس بتحديث تحذيراتها من السفر، وقالت في الإصدار المحدث إن من الممكن “أن يتردي الوضع الأمني العام ويتنامي الخطر بالنسبة للمواطنين الأجانب ولاسيما اعتباراً من مطلع مايو (آيار)2021″.
وأضافت الوزارة:” إذا أقمتم في أفغانستان رغم التحذيرات فعليكم مراجعة ما إذا كانت إقامتكم ضرورية وغادروا إذا لزم الأمر”.
ويذكر أن الخارجية الألمانية تحذر من السفر إلى أفغانستان منذ سنوات عديدة بسبب الحرب، كما تضمنت التحذيرات السابقة من السفر أيضاً المطالبة بمغادرة البلاد بسبب خطر التعرض لهجمات لكن الجديد هو التحذير من تنامي وضع الخطر.
وكان حلف ناتو قرر الأسبوع الماضي سحب قواته من أفغانستان بعد 20 عاما من تواجدها هناك، كما أعلنت الولايات المتحدة رسميا الحادي عشر من سبتمبر (أيلول)المقبل موعدا لسحب قواتها، وترددت أقاويل في الوقت الراهن عن احتمال تبكير هذا الموعد إلى الرابع من يوليو (تموز) المقبل.
وتمتلك ألمانيا ثاني أكبر قوة في أفغانستان بعد الولايات المتحدة حيث يتمركز هناك نحو 1100 جندي، لكن لا يوجد رقم موثوق للمدنيين الألمان الموجودين في أفغانستان.

You might also like