نازحو مخيم هرشم في العراق يرفضون إخلاء المخيمات دون مأوى وخوفا من الخطر

0

رفضت نساء نازحات من قضائي الموصل وسنجار في مخيم هرشم بإقليم كردستان العودة إلى منازلهن بسبب دمار بيوتهم وانعدام فرص الأمان، وسبق وأن فسرت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، رفض الأهالي بأنه نتيجة لعدم إعادة إدماج العائلات التي قضت سنوات في المخيمات في المجتمع العراقي لتتمكن من بدء حياة طبيعية.

وكما أن النهج الحالي المتمثل في إجبار الأشخاص على الخروج من المخيمات دون توفير لهم الطعام والمأوى والأمن بمهلة أقل من 24 ساعة غالبا، سيزيد من ضعفهم، وطالبت النازحات السلطات العراقية بضمان تزويد العائلات التي تضررت منازلها بالموارد المالية لاستئجار عقار، وأيضا مساعدتها في إعادة بناء منازلهم، وأن تكفل للعائلات التي لا تستطيع دفع ثمن الغذاء والماء والكهرباء والخدمات الأساسية الأخرى الحصول على كل هذه الخدمات دون مقابل.

من جانبها قالت النازحة أم لينا “لا يوجد لي منزل، ولا أعرف أحد بالموصل، ولا يوجد لدي إمكانية لدفع ايجار منزل، لذلك أنا غير مستعدة للعودة إلى الموصل”.

واتفقت النازحة أم يوسف مع أم لينا قائلة ” اننا لا نستطيع العودة إلى سنجار، حيث لا يوجد أمان، ولا حياة لنا فيها؛ واننا اليوم نرجو الحكومة العمل على إعادة اعمار منازلنا”.

A24

You might also like