عودة برية لتنظيم داعش نحو مناطق شرق سوريا

0

شن تنظيم داعش أكثر من 100 هجوم في شرق سوريا خلال الشهر الماضي وحده، وشهدت منطقة البادية السورية، خلال الأسابيع القليلة الماضية، سلسلة هجمات دامية لتنظيم داعش ضد قوات الجيش السوري والتي تساندها القوات الحربية الروسية.

إلى ذلك أكد ناشطون في المجال السياسي السوري لوكالة A24  على بقاء جيوب لتنظيم داعش في سوريا وانتشار عناصره في العديد من المناطق الصحراوية شرقي البلاد، الأمر الذي يثبت أن خطر التنظيم مستمر، وان مسألة استمرار الحرب على التنظيم ومكافحة انتشار نفوذه ما تزال جارية.

في التفاصيل قال الناشط السياسي عبد الرزاق ماضي لوكالة A24  “لم تنتهِ داعش بشكل تام، حيث كان هناك إنهاء لتواجدها في المناطق التي كانت بها تجمعات كبيرة للتنظيم  كبير مثل منطقة الباغوز، ومنطقة الرقة، ومنطقة دير الزور، أما الألوية الصغيرة والكتائب الصغيرة التابعة لها المنتشرة بكامل سوريا حتى الآن تعمل، لكن بشكل  قليل نوعاً ما، وتقوم بعمليات عسكرية صغيرة مثل استهداف أرتال لقوات النظام”.

 وأفادت المراصد العسكرية أن عشرات الطائرات الحربية الروسية تقلع من مطار حميميم العسكري نحو مناطق تواجد التنظيم لتنفيذ هجمات جوية، في حين أن الجيش السوري يعزز قواته بمئات الجنود والأرتال دون جدوى، وتوقع خبراء الأمم المتحدة وجود حوالي 10 آلاف مقاتل من التنظيم في سوريا والعراق.

كما أعرب فلاديمير فورونكوف وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب عن خشيته من أن يمثل التنظيم مرة أخرى تهديدا متزايدا.

A24

You might also like