تزايد حوادث الانتحار بين الازيديات في مخيمات النزوح العراقية

0

تشهد مخيمات النازحين الأيزيديين في العراق تسجيل حوادث انتحار عدة في فترات متقاربة، ووفقاً لمسؤولين في محافظة دهوك بإقليم كردستان العراقي، فإنّه جرى تسجيل 9 وقائع انتحار في مخيمات يقطنها نازحون أيزيديون خلال فترة شهرين فقط.

 وهنا أرجعت الفتاة الأزيدية “كشي”، والتي حاولت الانتحار سابقا، ابان حديثها مع وكالة A24 سبب إقدام الفتيات والنساء على إنهاء حياتهم إلى عوامل نفسية مرتبطة بحالة اليأس التي وصل إليها النازحون، إذ فقدوا الأمل في العودة إلى ديارهم، كما سئموا الحياة داخل الخيام بعد نحو سبعة سنوات من النزوح، ويقابلها عدم توفر فرص عمل، وحياة كريمة.

 وأضافت الناشطة الحقوقية، منار سلو، أن حالات الانتحار التي سجلت في المخيمات من النساء هي لضحايا العنف والعبودية في زمن سيطرة تنظيم داعش، فضلا عن وفاة الكثير من ذويهم على يد داعش وفترة بقائهم الطويلة في المخيمات قد زادت من معاناتهم الإنسانية، وطبقا للإحصائيات الرسمية، يوجد نحو 300 ألف إيزيدي في المخيمات، معظمهم في منطقة الإقليم الكردي.

A24

You might also like