أول امرأة تدير مخبزا في السليمانية

0

قررت شادان أن تدير مشروعا خاصا بها في مدينة السليمانية بعد انفصالها عن زوجها، ويأتي إصراراها على العمل من منطلق أن المرأة الكردية في إقليم كردستان تتصف بالشجاعة والجرأة، ولها قصص كثيرة تتحدى بها مجتمعها لتبقى صامدة بوجه الرياح التي ترفض حريتها واستقلالها.

 شادان حسن ذات الأربعين عاما انفصلت عن زوجها وبقيت وحيدة مع طفلتها في سكن بالإيجار، وحاولت البحث عن عمل لكن دون جدوى بسبب الضائقة المالية التي تعصف بالإقليم وقلة الأعمال، ففكرت بترتيب خيمة صغيرة تبيع فيه الخبز لأهالي المنطقة، لتجد متنفس مالي يقضي حاجتها وحاجة ابنتها ذات الـ 13 ربعيا.

وفي التفاصيل قالت حسن لوكالة A24 “بالحقيقة بعد انفصالي من زوجي منذ خمسة أعوام عملت في معمل لتجهيز المواد الغذائية، وبعد غلق المعمل فكرت أن أعمل على مشروع مستقل يتمثل ببيع (خبز بالزيت) من بعد الظهر الساعة الثالثة.

أضاف ” انبثقت الفكرة لدي من رغبتي في الاعتماد على نفسي، ورغم أن البعض ينتقدني لكن أنا مصره على المضي بمشروعي”.

A24

You might also like