العراق :مظاهرات أمام بوابات المنطقة الخضراء تطالب بإسقاط الكاظمي

0 388

أحداث متسارعة تدفع المشهد السياسي في تونس إلى الاحتقان، فحركة النهضة تعقد مجلس شوراها الأحد لحسم موقفها من حكومة إلياس الفخفاخ فإما سحب الثقة وإما سحب وزرائها. كما أصبح مستقبل رئيس البرلمان على المحك فبعض الكتل البرلمانية انطلقت في مشاورات بدعم من “الدستوري الحر” المعتصم تحت قبة البرلمان لسحب الثقة من الغنوشي. وأكد حسونة الناصفي رئيسة “كتلة الإصلاح” أن الساعات القادمة ستحمل منعرجا خطرا، فيما اعتبر محسن مرزوق رئيس حركة “مشروع تونس” ترؤس الغنوشي للبرلمان مردا للفوضى على المشهدين السياسي والبرلماني.

You might also like