فيروس كورونا: إسبانيا تتخطى عتبة 20 ألف وفاة وتتجاوز ذروة الوباء

0 28

تخطت إسبانيا عتبة 20 ألف وفاة بفيروس كورونا المستجد، حسب آخر حصيلة أعلنتها وزارة الصحة السبت. ومنذ ظهور الوباء، حصد كوفيد-19 أرواح 20043 شخصا في إسبانيا التي تعتبر ثالث الدول الأكثر تضررا في العالم بعد الولايات المتحدة وإيطاليا. وتجاوزت البلاد ذروة الوباء وانخفض الضغط على المستشفيات حسبما ذكر مسؤولون من قطاع الصحة.

أعلنت وزارة الصحة الإسبانية السبت أن حصيلة الوفيات من جراء فيروس كورونا المستجد تجاوزت 20 ألف شخص. ومنذ بداية الوباء، توفي 20043 شخصا بسبب فيروس كوفيد-19 في إسبانيا، ثالث الدول الأكثر تضررا في العالم بعد الولايات المتحدة وإيطاليا.

وخلال 24 ساعة، بلغ عدد الوفيات 565، ما يمثل انخفاضا طفيفا عن 585 وفاة سجلت الجمعة. كما بلغ عدد الحالات المؤكدة ما مجموعه 191726، بعد تباطؤ في انتشار الفيروس في الأيام الأخيرة، فيما بلغ عدد الأشخاص الذين تم شفاؤهم حوالي 75 ألفا.

وتخطت إسبانيا ذروة الوباء الذي تسبب بما يصل إلى 950 وفاة في يوم واحد في 2 أبريل/نيسان، وانخفض الضغط بشكل كبير في المستشفيات، حسبما ذكر مسؤولون من قطاع الصحة.
لكن هذه الحصيلة التي لا تشمل سوى من ثبتت إصابتهم بالفيروس، لا تعد شاملة إذ تقول بعض المناطق أن الآلاف توفوا بعد ظهور أعراض المرض عليهم ولكن دون أن يخضعوا لاختبار الكشف عن الفيروس، لعدم توفر أدوات الاختبار.

وتخضع إسبانيا لتدابير حجر صحي هي الأقسى في أوروبا منذ 14 مارس/آذار، وتم تمديدها حتى 25 أبريل/نيسان.

فرانس24/ أ ف ب